عاجل

البث المباشر

"المنار" تعتذر للبحرين عن تغطيتها المنحازة للأحداث فيها

الاعتذار جاء بعد تهديد اتحاد إذاعات الدول العربية بسحب عضوية القناة التابعة لحزب الله

المصدر: العربية.نت

قدمت قناة "المنار" اللبنانية التابعة لحزب الله، اعتذارها الرسمي إلى هيئة شؤون الإعلام في مملكة البحرين، بخصوص تغطيتها لأخبار المملكة في الفترة السابقة.

وبحسب وكالة الأنباء البحرينية فإن المنار أكدت في بيان لها نشر وأعلن في اجتماع الجمعية العمومية لاتحاد إذاعات الدول العربية عن اعتذارها لمملكة البحرين، كما أكدت التزامها مستقبلاً باعتماد الموضوعية في تغطيتها لأخبار الدول العربية وما يجري فيها من أحداث، واحترامها للمعايير المهنية.

وتحدث لنشرة الرابعة على "العربية" الكاتب الصحافي مشعل النامي من الكويت قائلا،ً إن اعتذار قناة المنار التابعة لحزب الله دلالة على أن الحزب والجهات الإعلامية له تتبع النظام الإيراني، وبما أن طهران بدأت تسلك سياسة التقارب مع دول الخليج فإن الاعتذار جاء في سياق التقارب ذاته.

وأوضح أن الاعتذار جاء بعد تهديد اتحاد إذاعات الدول العربية بسحب عضوية قناة "المنار" التابعة لحزب الله اللبناني، في حال إخلالها بالموضوعية في تغطية الأحداث في أية دولة عربية.

وقال إن الاعتذار الذي جاء من قناة "المنار" وإذاعة "النور" هو دليل على أنهما قناتان غير مهنيتين وغير صادقتين فيما تنقلانه.

إلغاء عضوية قناة "المنار"

من جانبه، قال رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون في السعودية، عبدالرحمن الهزاع، عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "اتحاد إذاعات الدول العربية يؤكد أنه سيلغي عضوية قناة المنار في حال عدم التزامها الموضوعية في تغطية الأحداث في أية دولة عربية".

وأضاف أن المجموعة اللبنانية للإعلام، والتي تشمل قناة "المنار" وإذاعة "النور"، اعتذرت في الجمعية العمومية لاتحاد إذاعات الدول العربية، السبت في تونس، عن تغطياتهما للأحداث في البحرين، ووعدتا بالتزام الموضوعية.

ونشرت وكالة أنباء البحرين النص الكامل للاعتذار الرسمي المذكور، والذي جاء في اجتماع الجمعية العمومية للمجلس التنفيذي التسعين لاتحاد إذاعات الدول العربية بحضور جميع الدول العربية الأعضاء والهيئات الإذاعية والتلفزيونية.

وتعهدت المجموعة اللبنانية للإعلام مستقبلاً باعتماد الموضوعية في تغطيتها لأخبار الدول العربية وما يجري فيها من أحداث، واحترامها للمعايير المهنية.

وتضمن بيان الاعتذار حرص المجموعة على إجراء التقييم الدوري لسياستها التحريرية لتتناسب مع المواثيق والمعاهدات الدولية والمهنية المعتمدة، وتصويب ما يخرج عن هذا الإطار، والعمل على حفظ العلاقات الطيبة مع كل الأشقاء العرب، لا سيما مملكة البحرين، وبدورها قبلت الأخيرة الاعتذار، نقلاً عن وكالة أنباء البحرين.

وتلا مدير عام اتحاد الإذاعات العربية، السبت، بيان اعتذار المجموعة اللبنانية للإعلام أمام الجمعية العمومية، كما تلا قرار الجمعية العمومية بتكليف المدير العام بمتابعة تنفيذ الالتزام الوارد من المجموعة اللبنانية للإعلام في البيان، وتفويضه باتخاذ أي إجراء في حق المجموعة في حال العودة للمخالفات وعدم التزامها بالمهنية الإعلامية وبميثاق الشرف الإعلامي والمعاهدات والمواثيق الدولية المعمول بها في مجال الإعلام، وذلك دون الرجوع إلى الجمعية العامة.

يذكر أن البحرين تقدمت إلى الأمانة العامة لجامعة الدول بطلب إلغاء عضوية المجموعة اللبنانية للإعلام من اتحاد إذاعات الدول العربية، وبدوره صادق مجلس وزراء الإعلام العرب على توصية بذلك من المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الإعلام العرب، وأحيل الطلب إلى الجمعية العامة لاتحاد الإذاعات العربية باعتبارها الهيئة العليا المعنية بالنظر في هذا الموضوع والبت فيه.

كلمات دالّة

#البحرين, #المنار, #اعتذار

إعلانات