عاجل

البث المباشر

الحنين إلى الماضي يجمع نجوم التسعينات

المصدر: نواكشوط - سكينة اصنيب

نجح إعلان تجاري يعرض حاليا في رمضان في إثارة إعجاب المشاهدين والعودة بهم إلى الماضي وذكرياته المرتبطة بأعمال فنية خالدة، ونالت فكرة إعلان "يلا نكمل لمتنا" استحسانا كبيرا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، عزاه البعض إلى "نوستالجيا" الحنين إلى الماضي التي استخدمها الإعلان، فيما اعتبر آخرون أن الإبداع الفني وطريقة تنفيذ الفكرة ضمنا للإعلان النجاح رغم الكم الهائل من الإعلانات التي تذاع في رمضان.

واستخدم الإعلان نفس الشخصيات التي ظهرت في أعمال فنية قيمة ومؤثرة، مثل مسرحية "المتزوجون"، وبرنامج "ماما نجوى"، وأغنيات فرقة "الفور أم"، وثنائيات هشام عباس، وحميد الشاعري، وبرنامج الأطفال "بوجي وطمطم"، ونجوم آخر منتخب مصري شارك في كأس العالم لكرة القدم.

وظهر النجوم وهم يتقمصون نفس الشخصيات التي قدموها في أعمالهم الخالدة قبل ثلاثين عاما، واستخدموا نفس اللوك ونفس الملابس داخل سياق الإعلان لنقل المشاهدين إلى فترة إذاعة هذه الأعمال الفنية.

وبدأ الإعلان بمشهد الفنانين يشاهدون صورهم القديمة ويتذكرون ذكرياتهم وبداياتهم الفنية، ليقرر كل منهم استعادة الذكريات الجميلة على وقع أغنية كلمات الأغنية "يلا نكمل لمتنا" التى صاحبت الإعلان وغناها حميد الشاعري وهشام عباس.

وظهر في الإعلان الفنان القدير جورج سيدهم الذي غاب عن الأضواء لأكثر من 18 عاما بسبب ظروفه الصحية، محاطا بالفنانين سمير غانم وشيرين ومن رائهم ديكور مسرحية "المتزوجون"، بينما ظهرت الفنانة نجوى إبراهيم وهي تمسك بدمية "بقلظ" التي قدمتها في تسعينيات القرن الماضي.

وفي الجزء الذي جمع المطربين هشام عباس وحميد الشاعري اللذين حققا كثنائي نجاحا كبيرا في بداية مشوارهما الغنائي، يظهر حميد الشاعري وهو يستعيد ذكرياته القديمة مع هشام عباس، فيرسل لحميد صورا قديمة لأغنية "حلال عليك" التي جمعتهما، فيفاجئه هشام بنفس "اللوك" الذي ظهر به في الأغنية.

وظهر الفنان عزت أبو عوف يستعيد ذكريات فرقة "الفور أم" التي أسسها مع أخواته في ثمانينات القرن الماضي، كما ظهر في الإعلان بعض نجوم منتخب مصر بالزي الأخضر الذي ميز المنتخب في الثمانينات والتسعينات، ومن بينهم أحمد شوبير وهشام يكن وهاني رمزي وجمال عبدالحميد وأحمد الكأس وإسماعيل يوسف.

إعلانات