واشنطن تبرئ بيونسي من انتهاكات العقوبات ضد كوبا

نشر في: آخر تحديث:

أكد تقرير للحكومة الأميركية أن المغنية الشهيرة بيونسي وزوجها نجم الراب جاي-زي لم ينتهكا العقوبات الأميركية على كوبا بالسفر إلى الدولة الشيوعية العام الماضي.

وذكرت مراجعة أجراها مكتب المفتش العام التابع لوزارة الخزانة: "لم نجد أي مؤشرات على انتهاك العقوبات الأميركية، ونخلص إلى أن قرار عدم إجراء تحقيق رسمي كان منطقيا".

وقال منظمو رحلة النجمين حينها إن الزيارة التي استغرقت أربعة أيام في أبريل 2013 كانت رحلة ثقافية تمت بتصريح من وزارة الخزانة.

ويمنع حظر تجاري تفرضه الولايات المتحدة منذ أمد بعيد على كوبا معظم الأميركيين من السفر إلى الجزيرة دون تصريح من الحكومة الأميركية.

وكان عضوان جمهوريان في الكونغرس من أصل كوبي ومن أنصار اتخاذ موقف صارم من كوبا قد طالبا وزارة الخزانة بمعلومات عن نوع التصريح الذي حصل عليه النجمان قبل سفرهما إلى هافانا.

واحتفلت بيونسي وجاي-زي بعيد زواجهما الخامس في هافانا، واستقبلهما جمهور غفير أينما حلا في العاصمة الكوبية.

وذكر المنظمون حينها أن الرحلة كانت زيارة ثقافية "بين شعبين" ولم تتضمن أي لقاءات بمسؤولين كوبيين أو نشاطا سياحيا تقليديا مثل الذهاب إلى الشواطئ.

وشملت الزيارة لقاءات مع فنانين وموسيقيين كوبين وزيارات للعديد من النوادي الليلية التي تعزف فيها الموسيقى الحية.