سينما أمريكا اللاتينية تحصد جوائز مهرجان البندقية

نشر في: آخر تحديث:

توج فيلمان من أمريكا اللاتينية بأهم جائزتين في الدورة 72 لمهرجان البندقية السينمائي في إيطاليا السبت تمثلت إحداهما في حصول المخرج الفنزويلي لورينزو فيغاس على جائزة الأسد الذهبي لأفضل فيلم عن فيلمه "ديسدي آلا".

وأهدى فيغاس الجائزة لبلده. وقال لدى تسلمه الأسد الذهبي على المسرح الرئيسي للمهرجان "الأمر مفاجئ قليلا لكني أعرف أن الأمر سيكون له وقع جيد في البلاد حيث عانينا من بعض المشاكل خلال الأعوام الماضية.. أتمنى أن يحدث هذا اثرا طيبا".

وذهبت جائزة أفضل مخرج للأرجنتيني بابلو ترابيرو عن فيلم "إيل كلان" عن الحياة الحقيقية لأسرة بوكيو التي امتهنت الخطف في بوينس أيرس في ثمانينيات القرن العشرين.

ونال الممثل الفرنسي فابريس لوكيني جائزة أفضل ممثل عن تجسيده لدور القاضي في فيلم "لورمين" ومنحت جائزة أفضل ممثلة للإيطالية
فاليريا جولينو التي لعبت دور امرأة متزوجة من مرابي في فيلم "بير آمور فوسترو".

أما جائزة أفضل ممثل صاعد فمنحت للممثل الغاني أبراهام أتاة الذي تقاسم مع إدريس إلبا بطولة فيلم "بيست أوف نو نيشن".

وفاز الفيلم التركي "أبلوكا" بجائزة لجنة التحكيم الخاصة وحصل "لورمين" أيضا على جائزة أفضل سيناريو.