هل ينتصر الخير على الشر في "كواليس المدينة"؟

نشر في: آخر تحديث:

تم الإعلان عن بدء عرض مسلسل "كواليس المدينة" على الشاشات التلفزيونية من خلال مؤتمر صحافي أقيم في بيروت.

وتشارك في هذا المسلسل نخبة من الممثلين من بينهم كارمن لبس، عمار شلق، يوسف حداد، ميرفا القاضي، مجدي مشموشي وسارة أبي كنعان، من إنتاج شركة الصدى، إخراج أسامة حمد.

يعالج هذا المسلسل عدة قضايا تتعلق بالفساد المستشري في عدة قطاعات في الدولة، ويسلط الضوء على أكثر من آفة ومشكلة منها تبييض الأموال والمخدرات والظلم، وقد استطاع الممثلون تجسيدها بحرفية عالية.

يوضح نص المسلسل كيف أن القانون لا يتفق مع الفساد، ولا الحب مع الخيانة، لكن التسويات دائما تجد طريقها للأسف بين الضفتين بصفقات مشبوهة وطعنات غدر على حساب الضعفاء والأبرياء وغالبيتهم من الضحايا لصالح الفاسدين والمفسدين والجلادين، لتأتي شخصيات "كواليس المدينة" انعكاساً لهذا الواقع المؤلم والمستمدة منه أحداث العمل التي تدور عبر صراع درامي بين الخير والشر في علاقات وملفات شائكة معظمها لم يتم التطرق إليها في الدراما اللبنانية من قبل، بحيث ندخل في كواليس السلطة وعالم النفوذ.

كانت لنا دردشة مع بعض الممثلين الذين شاركوا في المسلسل والذين خصوا العربية.نت بهذه الكلمات.

الممثلة كارمن لبس قالت إن دورها هنا مختلف عن أدوارها السابقة، فهي تجسد شخصية امرأة تدعى "رنا" في مسلسل "كواليس المدينة"، امرأة "وقحة" من دون أن يصل دورها إلى الابتذال، هذه المرأة تبدو مستعدة لأن تقوم بأي شيء لتحصل على المال فتشتري الكبير والصغير وتمتلك السلطة. تضيف لبس أنها "خائفة نوعا ما"، وعن دورها تقول: "هناك شعرة تفصل بين الوقاحة والابتذال في شخصيتي التي أتمنى أن يتقبلها الجمهور".

كما كشفت كارمن لبس أنها تحضر لمسلسل مصري جديد بعنوان "وعد" مع الممثلة مي عز الدين وهو دور مصري بامتياز. من جهة ثانية لاحظت كارمن أن الناس أحبوا ثنائيتها التمثيلية السابقة مع عمار شلق.

أما الممثل يوسف حداد فيصور مسلسلاً جديداً لشهر رمضان المقبل اسمه "جمهورية نون" وهو اجتماعي بامتياز. يقول حداد إنه ينفر من "كل دور مكتوب بطريقة غير منطقية "، وأن أكثر ما يلفته في أي مسلسل هو النص الجيد.

يجسد يوسف في "كواليس المدينة" شخصية قاضٍ فاسد، وهو في هذا الإطار يقول: "للأسف نحن نعيش في الفساد ونحن صامتون وراضون ولا نحرك ساكناً، أنا أحاول من خلال دوري ان أسلط الضوء على المشاكل الاجتماعية التي تنتج عن الفساد.

أما الممثل عمار شلق فهو يجسد شخصية الضابط الشريف أنور، وهو وافق على المشاركة لعدة عوامل أهمها أن النص أعجبه بكل تفاصيله وجرأته، متمنيا أن تُحدِث هذه الدراما تغيرا في التعاطي مع قضية الفساد، و"نحن كمن يضع إصبعه على الجرح"، أضاف شلق: "جسدت دور الضابط النظيف الذي لا يتبع زعيمه إنما مبادئه، مع ما يرافق ذلك من صراعات ما بين الواجب والواقع، الخلطة بين الزملاء الممثلين من مخضرمين ومواهب جديدة، بالإضافة إلى أهمية وجود المخرج السوري أسامة حمد، هذه كلها عوامل أشعرَتْني بمتعة وكانت حافزاً لي للمشاركة".