مخرج مشهور يوقظ مصورا غفا خلال مهرجان كان

نشر في: آخر تحديث:

تحول مصور صحافي إلى نجم في مهرجان "كان" (جنوب فرنسا) عندما غفا واضطر المخرج كين لوتش إلى إيقاظه حتى لا يفوت عليه التقاط الصور.

فقد لاحظ المخرج البريطاني الذي كان يقف أمام عدسات المصورين مع فريق فيلمه "آي، دانييل بلايك" أن أحدهم قد غفا.

واقترب وسط ضحكات الحضور بهدوء وأيقظ المصور البريطاني ستيف وود الذي يغطي أخبار المشاهير منذ 50 عاما.

وقال المصور لوكالة "فرانس برس" اليوم السبت: "أنا شخص يمكنه أن ينام أينما كان. لقد كنت في عالم آخر تماما".

وأضاف المصور السبعيني: "كنت أغط في نوم عميق جدا بحيث إني لم أفهم ما كان يقوله لي".

وظن لوتش بداية أن المصور أصيب بوعكة. وروى المصور الذي عمل لمدة 50 عاما في صحيفة "ديلي اكسبرس" اليمينية الإنجليزية التي لا يزال يتعامل معها حتى الآن: "سمعته يسألني: هل كل شيء على ما يرام؟ لقد حان وقت التقاط الصورة".

وأضاف المصور: "قيل لي إنه من اليسار المتطرف وأنا على عكس ذلك، محافظ ومن أنصار كاميرون (رئيس الوزراء البريطاني).

وسمح له نومه بالتقاط صور ممتازة، فهو قال إن كين لوتش "نظر إلي طوال الوقت خلال جلسة التصوير ليتحقق من أني بخير لذا التقطت صورا ممتازة".