عاجل

البث المباشر

في دبي.. تواصلوا مع صاحب "السعادة" يوم 20 مارس

المصدر: العربية.نت

السعادة من الظواهر الاجتماعية المُـعـديـة، تحركها المعنويات العالية، وينتشر شذاها عبر الاتصال الاجتماعي مع الأقارب والأصدقاء، لكن ماذا لو وُفر لك خط تلفوني خاص للتواصل مع صاحب "السعادة" والتعرف عليه؟ هل ستسارع بالاتصال؟

لقياس مدى الإقبال على مشاعر الفرح ومساعدة الأشخاص على التواصل مع صاحب "السعادة"، عينت مجموعة روڤ للفنادق "هابينس شيبوت" سفيرها للسعادة، حيث تم اختيار شيبوت ليس فقط لاسمه الذي يحث على المرح، بل أيضاً لشغفه بإسعاد الآخرين وضحكاته التي تنشر البهجة أينما كان.

وقد أولت روڤ للفنادق مهمة إسعاد الأفراد ورسم البسمة على الوجوه إلى هابينس شيبوت، وقيادة فريق "هاي فايف" الذي يضم مجموعتين مكونة من (روڤسترز) من فريق روڤ، و ليجوبوا في أنحاء دبي ويقوموا بزيارة روڤ سيتي سنتر، وروڤ مدينة دبي الطبية وروڤ وسط مدينة دبي، في اليوم العالمي للسعادة والذي يوافق 20 مارس من كل عام، الذي أطلقته الأمم المتحدة للتأكيد على أن "السعي لتحقيق السعادة هو هدف إنساني أساسي يقتضي اتباع نهج أكثر شمولاً وإنصافاً وتوازناً تجاه النمو الاقتصادي في سبيل تحقيق التنمية المستدامة والقضاء على الفقر وتوفير السعادة والرفاهية لجميع الشعوب".

كما خصصت روڤ "خطا ساخنا للسعادة" سيتم تفعيله خصيصاً يوم 20 مارس، يجيب عليه هابينس شيبوت لمنح المتصلين جرعة إضافية من المرح، وذلك عبر رقم 04 561 9111. وسيقوم هابنيس بتقديم نصائح وأفكار حول كيف يمكن لروّاد روڤ الحصول على تجربة لا تُنسى مفعمة بالمرح أثناء إقامتهم أو زيارتهم لأحد فنادق روڤ. وتشمل الاقتراحات الوجهات الثقافية وأفضل الأماكن لتناول المأكولات الشعبية والأماكن غير المعروفة التي يجب زياراتها.

وجاءت تجربة الفندق لنشر السعادة بعد دراسة أميركية نشرتها مجلة "شيبل" الألمانية، تشير إلى أن فرص أن يعدي الشخص السعيد جاره تزيد بمقدار 34% فيما تزيد فرص وصول هذه الحالة من السعادة إلى الصديق الذي يسكن بالقرب من الشخص السعيد بنسبة 14%، فكيف لو نشرت ذبذبات السعادة عبر خط الهاتف؟

إعلانات