عاجل

البث المباشر

فيديو.. أبوبكر القادري: هكذا تعرضت للتعذيب والنفي

المصدر: العربية.نت

في حلقة جديدة من برنامج "هذا هو" يحاور محمد رضا نصر الله الراحل أبو بكر القادري (وُلد 15 إبريل 1914 - توفي 2 مارس 2012) وهو من رجال الحركة الوطنية المغربية، وقد انضم إلى اتحاد كتاب #المغرب في مايو 1966. أشرف على إدارة مجلة "الإيمان" وجريدة "الرسالة". وهو عضو في أكاديمية المملكة المغربية. له مجموعة من المؤلفات.

بعد وفاة المجدد الشيخ عبد القادر الكيلاني، استقرت الأسرة في #الأندلس هذه المجموعة تفرّعت الأسرة أكثر؛ فبعد سقوط #غرناطة وتعرُّض أهلها للاضطهاد في #محاكم_التفتيش، اضطر أحد فروعها للفرار إلى المغرب.

ومن هذا الفرع ولد أبو بكر #القادري، بعد سنتين من وقوع المغرب في يد الفرنسيين، ونشأ في أسرة متدينة؛ كان والده ملجأ لسكان مدينة سلا، ومرجعا لهم في العديد من القضايا لحل مشاكلهم وخلافاتهم، وبلغ من كثرة توافد المظلومين عليه بحثا عن الإنصاف أن أصدر الملك مولاي حفيظ بيانا يتولى القادري الأب بموجبه العدالة في #الرباط، لكنه رفض المنصب؛ لأنه لم يكن يحبّذ الاشتغال في وظيفة تابعة للسلطة.

تُوفي والده وعمر الصغير 8 سنوات، وكانت مرحلة اليتم مؤثرةً بشكل بالغ على حياته.. فأصبح ذلك الطفل المثابر المُجدّ الذي تحمل المسؤولية قبل الأوان يعمل ويدرس في آنٍ واحد، كما سنجده ذلك الطفل مرهف الحس الرافض لكل أشكال الظلم والاعتداء على الآخرين. كفله أحد إخوته، وكان من الشباب العلماء؛ فرباه تربية دينية، حفظ القرآن على يده، وظل أبوبكر يحفظه عن ظهر قلب؛ وكان يخصص وقتا يوميا لمراجعته.

أثناء استنطاقه في #الدار_البيضاء خضع للتعذيب، وبعد اجتياز مرحلة التعذيب أُنزل إلى قبو وقضى مدة تقرب من 20 يوما لا يتناول فيها إلا الخبز والماء فكانت تُسلَّم له كسرة خبز صغيرة يابسة مع كأس من الماء، وكان صدى صراخ الذين يتعرضون للتعذيب يصل إليه. ثم نُفي إلى "تافينغولت" وهي منطقة نائية بمدينة "تارودانت" في بيت مغلق لا يُسمح له بالخروج إلا نصف ساعة في الصباح ونصف ساعة في المساء.

يروي أبو بكر عن فترة السجن: "السجن معيار للثبات والصدق وحسن المعاشرة والإيثار ولا تعرف أهمية هذه المواصفات إلا في الامتحان، والسجن مدرسة من مدارس الحياة الحقيقية، المتخرج منها لا بد أن يحصل على شهادة في معرفة الحياة...". ويُتوج المجاهد القادري نضاله الوطني بالتوقيع على وثيقة المطالبة بالاستقلال وبتكوين مجموعة من الوطنيين الذين سيوقعون على هذه الوثيقة.

في الحوار يتناول تاريخ النضال والحراك وآثاره النفسية والفكرية والاجتماعية.

إعلانات