هذه كواليس الساعات الأخيرة في ألبوم عمرو دياب

نشر في: آخر تحديث:

حكايات مختلفة ومثيرة للاهتمام شهدها ألبوم " #معدي_الناس "، الذي طرحه #عمرو_دياب قبل أيام، واستطاع أن يحدث ضجة بين جمهوره مازالت مستمرة حتى اللحظة.

ذلك الألبوم الذي فوجئ الجمهور بتواجد أيمن بهجت قمر وعمرو مصطفى بين صناعه، بعد 5 سنوات من الخصام، فيما انتظر الجمهور عودة الشاعر بهاء الدين محمد مرة أخرى، ولكنهم فوجئوا باستبعاده رغم تأكيده قبل طرح الألبوم بتواجد 3 أغنيات له.

الشاعر أيمن بهجت قمر الذي سجل حضوره في الألبوم بأغنية "نغمة الحرمان"، تحدث في لقاء تلفزيوني عن سبب خلافه مع عمرو دياب، والذي كان بالأساس خلافا مع شركة إنتاج موسيقي، إلا أنه حوله لخلاف علني مع عمرو دياب، وهو ما اعترف بكونه لم يكن أمرا صائبا منه.

وأوضح قمر أنه كان دائما ما يشعر بالغيرة والغضب حينما يطرح عمرو دياب ألبوم جديد، خاصة وأنه غير متواجد في الألبوم، بعدما تعاون مع الهضبة فيما يقرب من 30 أغنية.

واعترف أن هناك نقاش دار بينه وبين عمرو دياب عن طريق وسيط قبل فترة من أجل الصلح وإنهاء الخلاف، لذلك حينما رأى الملصق الخاص بالألبوم الجديد قرر أن يرسل رسالة صوتية لعمرو دياب من أجل تهنئته.

وأكد بهجت قمر لدياب أنه في منزلة أخيه، ولابد من إنهاء الخصام الذي استمر لخمس سنوات، مشيرا إلى كون الشاعر تامر حسين الذي تعاون مع عمرو دياب في الألبوم الجديد، عرض عليه المشاركة بالألبوم، ولكنه أكد له أنه لم يصالح عمرو من أجل العمل في الألبوم.

إلى هنا انتهى أمر الخلاف، خاصة وأن أيمن بهجت قمر حينما شاهد ملصق الألبوم علم أن الأمر منتهي، وكل شئ بات جاهزا كي يستقبله الجمهور، وهو ما استغله من أجل توجيه التهنئة لعمرو وانتظار جديده.

إلا أن ما حدث هو تواصل عمرو دياب مع الشاعر الغنائي، وذكره بأغنية كان قد كتبها قبل 5 سنوات، وقام بتلحينها محمد يحيى، ففوجئ أيمن بهجت قمر بالأمر، وطلب من عمرو دياب أن يمنحه الفرصة من أجل تقديم أغنية تليق بالعودة بعد هذه السنوات، طالما أن مبدأ التعاون في الألبوم مازال متاحا.

قصة "نغمة الحرمان"

الأغنية التي كتبها أيمن بهجت قمر وحققت نجاحا كبيرا لدى الجمهور، اعترف مؤلفها بكونه كتب عنوانها قبل عامين على هاتفه، وهو الأسلوب الذي يتبعه حينما تراوده فكرة.

لكنه حينما حاول كتابتها من قبل، لم يستطع وتوقف عن الأمر، غير أن الأمور تغيرت بعد اتصال عمرو دياب، حيث طلب بهجت قمر من الملحن يحيى أن يحضر إليه، وبالفعل اجتمعا معا وقدما أغنية "نغمة الحرمان" التي ضمها عمرو دياب إلى ألبومه في اللحظات الأخيرة، وهي الأغنية التي رأى مؤلفها أنها لم تكتب طوال عامين ويبدو أنها كانت تنتظر عمرو دياب.