فيديو.. الاعتداء على فنانتين مصريتين بالمجر بسبب الحجاب

نشر في: آخر تحديث:

موقف صادم تعرضت له أسرة مسلسل "فوق السحاب" الذي يقوم ببطولته هاني سلامة ويعرض في شهر رمضان الجاري، أثناء تصوير بعض مشاهد العمل في دولة المجر.

فقد تعرضت منى عبدالغني وزميلتها الفنانة هبة عبدالغني لمحاولة اعتداء عنصرية، خلال تصوير أحد مشاهد العمل في بودابست بالمجر، بسبب ارتدائهما للحجاب وهو ما دفع أحد الأشخاص لاقتحام موقع التصوير ومهاجمتهما بسبب الحجاب.

ونشرت الصفحة الرسمية للمسلسل مقطع فيديو يوثق ما حدث، ويظهر فيه الشخص الغاضب من أسرة المسلسل، وتحدثت خلاله الفنانة هبة عبدالغني لتؤكد أنهما أثناء تصوير مشهد بالمجر التقيا بالكثير من الأشخاص الذين كانوا يرحبون بهم ثم يغادرون موقع التصوير.

لكنهم فوجئوا بشخص يقتحم التصوير ويشير إلى حجابيهما ويتساءل عن سبب ارتدائه، لترد عليه بأنهما يصوران عملا دراميا وهي تملك الحرية الشخصية في ارتداء أي شيء.

وهو ما جعله يدخل في شجار حاد ويوجه إليهم السباب، كما دخل في شجار آخر مع سائق التاكسي الذي يتواجد بصحبتهم خاصة وأنه الوحيد الذي يتحدث اللغة المجرية.

وطلبت أسرة المسلسل من الشخص أن يغادر موقع التصوير، خاصة وأنهم يرغبون في الانتهاء من المشاهد التي يؤدونها، وهددوه بالاتصال بالشرطة في حال استمر فيما يفعله، وقتها غادر الشخص ولكنه عاد مرة أخرى وقام بضرب سائق التاكسي.

وأوضحت الفنانة المصرية أن الصدفة هي كون المشهد الذي يتم تصويره يتحدث عن شخصية درامية اعتدي عليها بسبب قول ابنتها "بسم الله الرحمن الرحيم" ولكونها امرأة محجبة، وهو ما فوجئت به يحدث بالفعل على أرض الواقع.

وأكدت منى عبدالغني أن هذا يحدث في أوروبا وفي دول العالم الأول، وهناك أشخاص لا يقبلون بالحريات في الوقت الذي تؤمن هي فيه بحرية الآخرين.

فيما أشارت هبة عبدالغني إلى كونها ليست محجبة في الحقيقة، ولكن طالما أنها ارتدت الحجاب حتى وإن كان داخل تصوير عمل، فعلى الجميع احترام هذا الأمر.