مخرج يبني ستوديو ضخماً في أتلانتا لمنافسة أكبر شركات هوليوود

نشر في: آخر تحديث:

قال تايلر بيري إن الاستديو الخاص به الضخم في أتلانتا سينافس ستديوهات هوليوود الكبيرة لسنوات قادمة.

ويخطط الممثل والمخرج والكاتب لإزاحة الستار عن "ستوديوهات تايلر بيري" خلال افتتاح كبير يحضره مجموعة من النجوم السبت المقبل.

ويعتبر الاستديو المقام على مساحة 330 فدانا أحد أكبر ستديوهات الولايات المتحدة، ويضم 12 مسرح صوت، و40 مبنى للتصوير، وأكثر من 200 فدان من المساحة الخضراء.

وكانت عدة مشروعات كبيرة قد صورت في ستوديوهات تايلر بيري حتى قبل افتتاحها رسمياً، منها أفلام "ماديا" و"بلاك بانثر" و"ووكينغ ديد".

وقام بيري ببناء الاستديو على قاعدة سابقة للجيش الأميركي في جنوب أتلانتا بعد شرائه الأرض في 2015.

والاستديو الجديد هو الثاني لبيري، فقد افتتح ستديو مساحته 200 ألف قدم مربعة في 2006 قبل أن يبيعه منذ سنوات.

وأكدت بيري أن ستوديوهاته التي ستفتتح السبت المقبل ستنافس ستوديوهات هوليوودية ضخمة من أمثال Warner Bros وParamount Pictures.

وشدد بيري على أنه "بنى أفضل ما يمكن بناؤه"، وأن الاستوديوهات الخاصة به تقدم كافة الخدمات التي يقدمها منافسوه، مضيفاً أن كل المنتجين الذين صوروا فيها أفلامهم سعدوا بالتجربة ويريدون تكرارها.