ساعة وسوار في قطعة واحدة من "هيرميس"

نشر في: آخر تحديث:

ظهرت ساعة Medor من Hermes للمرة الأولى في العام 1993، وكانت مستوحاة من الأحزمة الجلدية المزينة بالمسامير المعدنية التي توضع حول أعناق الكلاب.

وهي مصنوعة من الجلد الطبيعي ومزينة بمسامير هرمية الشكل يطلق عليها اسم "مسامير باريس" Clous de Paris، وتتميز بكونها ساعة سرية تختفي تحت سوار جلدي مزين بالقطع المعدنية.

في حلتها الجديدة تتوفر ساعة Medor بحجمين مختلفين وتتزين بمسامير ذهبية أو فضية، وهي متوفرة بإصدار تزينه حبات ألماس أو مغطى بالكامل بالماس لتذكرنا دائماً بقيمة الوقت في حياتنا.

إضافة إلى الألوان الكلاسيكية وهي الأسود والأبيض والبني والأحمر، تتوفر هذه الساعة بألوان البرتقالي، وهو لون العلب التي تحتضن إكسسوارات Hermes واللون التوتي الأنيق.

اكتشفي معنا فيما يلي ساعة Medor من Hermes بإطلالاتها الجديدة.