أزياء خاصة بالثنائي من "موسكينو"

نشر في: آخر تحديث:

قدمت دار Moschino جديدها ضمن فعاليات أسبوع ميلانو للأزياء الرجالية. وقد حرص مديرها الإبداعي جريمي سكوت على أن يجمع في العرض نفسه بين مجموعة الأزياء الرجالية للخريف المقبل ومجموعة الأزياء النسائية لما قبل خريف 2017.

حوالي 70 إطلالة تضمنها العرض جمعت كالعادة بين الجرأة في الأفكار والغرابة في اختيار الأقمشة وتنفيذ القصات. وقد لفتنا اعتماد سكوت بشكل كبير على التصميم الثنائي بحيث اختار القماش نفسه ليقدّمه في إطلالة رجالية وأخرى نسائية مرافقة لها.

افتُتح العرض بمجموعة من الإطلالات تزينت بطبعات مستوحاة من أجواء "حرب النجوم" لتليها تصاميم اصطبغت بالكامل بأناقة الأسود أو تزينت بطبعات رقمية. أما القسم الثاني من العرض، الذي ضم العدد الأكبر من الأزياء، فغلبت عليه الإطلالات العسكرية من حيث الألوان، والنقشات، والتصاميم وقد ظهرت فيه المعاطف الرجالية المصنوعة من الفرو الملون والطبعات العسكرية المنفذة على شكل ورود. وقد عاد الأسود للظهور في القسم الثالث والأخير من العرض، وتزين بطبعات مستوحاة من رسوم الجداريات الرومانية القديمة أو بأزرار ذهبية منوعة الأشكال والأحجام. كما ظهرت بعض الإطلالات التي قدمت قماش "الدنيم" بأسلوب مختلف.

الطابع "الكاجوال" غلب على جميع الأزياء الرجالية التي تم تقديمها، أما الأزياء النسائية فتضمنت العديد من الأثواب المنفوخة من الخصر وصولاً إلى مستوى الركبتين بحيث لا تتناسب مع الإطلالات اليومية. وقد شكلت قبعة "البيريه" أكسسواراً رافق معظم الإطلالات الرجالية والنسائية على السواء، وهي تزينت بالبروشات المعدنية والأزرار. كما لفتنا تكرار ظهور القفازات الجلدية السوداء والأحذية المستوحاة من التصاميم العسكرية.

استخدم جريمي سكوت الأحزمة والجنازير بشكل مكثف في هذه المجموعة، مزيناً بها المنطقة الممتدة من الكتفين إلى الخصر في التصاميم الرجالية والنسائية على السواء. كل ذلك أضفى على الإطلالات أسلوباً شبابياً عصرياً يتناسب مع متطلبات الفئة العمرية التي تطمح علامة Moschino إلى استقطابها.

تعرفوا على بعض تصاميم هذه المجموعة فيما يلي.