دار "رودارتي" تهجر نيويورك إلى باريس

نشر في: آخر تحديث:

خلال اليوم الأول من أسبوع #باريس للأزياء الراقية، قدّمت دار Rodarte عرضها الأول في عاصمة #الأناقة_الفرنسية بعد أن قررت نقل عروضها من أسبوع نيويورك إلى أسبوع باريس للموضة.

وقد اختارت مصممتا الدار الأختان كايت ولورا موليفي حدائق كلواتر بور رويال في باريس لتقديم مجموعتهما من #الأزياء الربيعية التي طغى عليها الطابع الرومنسي. وقد تألّفت هذه المجموعة من حوالى 45 #إطلالة غلب عليها استعمال الأقمشة الرقيقة والخامات الخفيفة التي تُبرز أنوثة المرأة العصرية بشكل مميّز.

بدأ العرض بمجموعة من #الإطلالات غلب عليها الأبيض والأسود، وهما اللونان المفضّلان لدى دار Rodarte. ولكن ما لبثت أن تبعتهما تصاميم تلوّنت بالأحمر الصارخ، والبيج العاري، والزهري الفاتح، والأزرق الباستيلي، والأصفر الفاهي.

برعت دار Rodarte في تحويل خامة الجلد الصيفي إلى بدلات أو تنانير طويلة رافقتها بلوزات عارية الكتفين تزيّنت بالكشاكش بأسلوب حرفيّ متقن. وقد تجلّى الاستعمال الوافر للدانتيل والكشاكش في العديد من الإطلالات التي أتت رومنسية بامتياز وتزيّنت أيضاً بالعقد المصنوعة من القماش حيناً ومن المعدن حيناً آخر لتتخذ أشكال أساور، وأحزمة، ودبابيس للشعر.

وليكتمل الطابع الرومنسي للأزياء تزيّنت رؤوس #العارضات وأيديهن بالأزهار الربيعية البيضاء رمز الرقة والنعومة. تعرّفوا على أحدث ما قدّمته دار Rodarte خلال أسبوع باريس للموضة فيما يلي: