بارون المخدرات "إل شابو".. يدخل عالم الأزياء

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت إيما كورونيل زوجة بارون المخدرات المكسيكي "إل تشابو" الذي يواجه احتمال الحكم عليه بالسجن المؤبد، عزمها إطلاق مجموعة من الملابس تحت العلامة التجارية "جيه جي إل"، وهي الأحرف الأولى من اسم زوجها خواكين غوسمان لويرا.

وكتبت ملكة الجمال السابقة التي تبلغ 29 عاما على حسابها في "إنستغرام": "هدفي هو نشر أسلوبي وأسلوب زوجي". وهي تميّزت بالثياب التي ارتدتها خلال محاكمة زوجها في الفترة من تشرين الثاني/نوفمبر إلى شباط/فبراير في محكمة بروكلين الفدرالية.

واتصلت المصممة الناشئة بالمصممين المهتمين بالاتصال بها من خلال محاميتها مارييل كولون، وهي أيضا محامية لزوجها، كما طلبت من متابعيها على "إنستغرام" الذين يبلغ عددهم أكثر من 100 ألف تقديم اقتراحات.

وكان زوجها البالغ 61 عاما يحب ارتداء القمصان الملونة واعتمار قبعات البيسبول وانتعال الأحذية الرياضية.

وكانت الشابة أليخاندرينا جيزيل غوسمان التي تقول إنها ابنة "إل تشابو" أعلنت في كانون الثاني/يناير عن إطلاقها مجموعة من الملابس والمجوهرات والمشروبات، تسمى "إل تشابو 701"، وهو رقم يدل على ترتيب "إل تشابو" في مجلة "فوربز" لأغنياء العالم في العام 2009.

ويواجه "إل تشابو" احتمال الحكم عليه بالسجن مدى الحياة، وسينطق بالحكم في حقه في 25 حزيران/يونيو المقبل.