عاجل

البث المباشر

ريهانا تتعاون مع "إل. في. إم. أتش" لإطلاق ماركة فاخرة

المصدر: باريس – فرانس برس

أعلنت مجموعة "إل. في. إم. أتش" عن نيتها إطلاق علامة للسلع الفاخرة بالتعاون مع نجمة البوب ريهانا تسوّق لملابس جاهزة ومنتجات جلدية.

وقد تعاونت المجموعة الفرنسية التي تملك ماركات مثل "ديور" و"لوي فويتون" و"فندي" و"جيفنشي" مع "روبن ريهانا فنتي لتأسيس دار جديدة للسلع الفاخرة" تتّخذ في باريس مقراً لها، بحسب ما جاء في بيان صادر عن "إل. في. إم. إتش".

وأوضح البيان أن "هذه الماركة تعكس رؤيتها للموضة، أكان على صعيد تصاميم الملابس الجاهزة والأحذية والأكسوارات، أم على صعيد التوزيع والتواصل".

وهي أول دار موضة تنشأ من عدم ضمن مجموعة "إل. في. إم. إتش" منذ "كريستيان لاكروا" سنة 1987، بحسب ما أفاد ناطق باسم المجموعة. وسترأسها امرأة، في سابقة أخرى للمجموعة القابضة، "ستحدد أسلوبها الفني".

موضوع يهمك
?
بعد مضي 3 أشهر على ولادة طفلتها ليا، عادت الفنانة نانسي عجرم إلى الساحة الفنية لمتابعة نشاطاتها الفنية.وفي حديث مع...

نانسي عجرم: هذا ما أحبه بمصر.. وهذه قصة "راجل ابن راجل" ثقافة وفن

ويرجّح أن تبصر المجموعة الجديدة النور في أيار/مايو الحالي أو حزيران/يونيو المقبل.

وقد عهدت ريهانا المولودة في باربادوس والتي تملك ماركة الألبسة الرياضية "فنتي" الرائجة، حضور عروض الأزياء، لاسيّما تلك التي تنظّمها دار "ديور". وتكلّلت مشاريعها في مجال الموضة بالنجاح.

فبالإضافة إلى ماركة "فنتي"، ساهمت النجمة البالغة من العمر 31 عاما في تعزيز مبيعات ماركة "بوما" وقت تولّيها الإدارة الابتكارية فيها. وقد صمّمت المغنية أيضا مجموعة من الملابس الداخلية وباتت من المؤثرات النافذات على مواقع التواصل الاجتماعي حيث يتابعها 7 ملايين مستخدم.

وهي قالت في البيان: "ما من شراكة أفضل من تلك التي أبرمناها والتي يتزاوج فيها الحسّ الابتكاري مع ذاك التجاري. وأنا متشوّقة جدّا للكشف عن تصاميمنا".

إعلانات