عاجل

البث المباشر

أحدث ثنائيّات الموضة: تعاون واعد بين راف سيمونز وبرادا

المصدر: العربية.نت- رانيا لوقا

شكّل قرار انضمام المصمم البلجيكي راف سيمونز لدار Prada الإيطاليّة كشريك مصمم أحد أبرز أحداث اليوم الأخير من أسبوع ميلانو للموضة. فهي المرة الأولى التي يجتمع فيها اسمان ناجحان في عالم الموضة في تعاون مشترك لصالح أحدهما. ويسري مفعول هذا التعاون اعتباراً من بداية شهر أبريل/نيسان 2020، على أن يتقاسم سيمونز المسؤوليات مع مصممة الدار الأساسيّة ميوشيا برادا في الاهتمام بالمجموعات النسائيّة والرجالية على السواء.

تمّ الإعلان عن هذا القرار خلال مؤتمر صحفي أقيم في ميلانو، ومن المنتظر لهذه الخطوة أن يكون لها تأثير كبير على صناعة الموضة إذ ستجمع بين إبداع راف سيمونز من جهة وإرث ميوشيا برادا المعروفة بكونها إحدى أبرز مصممات الأزياء العالميّات وسيدات الأعمال الناجحات.


- تعاون واعد:

يُعرف سيمونز بخبرته الكبيرة في مجال تصميم الأزياء الرجالية، وقد ترك بصماته أيضاً على عدة دور أزياء نسائيّة عالميّة ومنها: Jil Sander، وChristian Dior، وCalvin Klein. وقال خلال مؤتمر صحفي الذي أقيم في المناسبة: "سعيد بهذا التحدّي الجديد وهذه الشراكة مع علامة Prada التي لطالما كنت مهتماً بما تقدّمه طوال حياتي المهنيّة". أما ميوشيا برادا فصرّحت خلال المؤتمر نفسه: "يسعدني أن أبدأ هذه المرحلة الجديدة من التعاون مع سيمونز، فنحن نحترم بعضنا ولدينا الكثير من القواسم المشتركة".

راف سيمونز وميوشيا برادا راف سيمونز وميوشيا برادا

وتعرّفت ميوشيا برادا على راف سيمونز في العام 2005 عندما بدأ تعاونه مع علامة Jil Sander التي كانت جزءاً من مجموعة Prada. ورغم هذه المعرفة القديمة يبقى التعاون بين هذين الاسمين الكبيرين خطوة جريئة تصل إلى حدود المخاطرة. ولكنها من الخطوات المطلوبة في زمن تواجه فيه صناعة الموضة تحدّيات متزايدة مرتبطة بضرورة الحدّ من التلوّث الذي يرافقها بالإضافة إلى التراجع العالمي في الإنفاق على الرفاهية والعادات المتغيّرة للمستهلكين.

أما عندما سئلت ميوشيا برادا خلال مؤتمرها الصحفي عن إمكانيّة اعتزالها التصميم بعد هذه الخطوة فهي قالت: "كلا بكل تأكيد، فأنا أحب عملي وأعتقد أن هذا التعاون سيدفعني للعمل بشكل أكبر".


- مواعيد جديدة:

بعد أن أعلنت دار Prada مؤخراً عن تأجيل عرضها الخاص بالرحلات الذي كان سيقام في اليابان نتيجة انتشار وباء كورونا فيروس، يبدو أننا سنشهد على أول تعاون بين راف سيمونز وميوشيا برادا في مجموعة الدار الخاصة بربيع 2021 التي سيتمّ تقديمها في ميلانو خلال شهر سبتمبر/أيلول المقبل. بانتظار ذلك ندعوكم للتعرّف على بعض التصاميم من آخر ما قدّمته ميوشيا برادا بمفردها في مجموعة الدار لخريف وشتاء 2020 خلال أسبوع ميلانو الأخير للموضة.

كلمات دالّة

#موضة, #ميلانو, #برادا

إعلانات