عاجل

البث المباشر

8 مكونات يمنع أطباء الجلد استعمالها على البشرة في الصيف

المصدر: العربية.نت - رانيا لوقا

شهدنا خلال فترة العزل المنزلي، الذي فرضه انتشار وباء كورونا، إقبالاً كبيراً على تحضير الأقنعة والخلطات الطبيعية المغذية للبشرة والمعالجة لمشاكلها الشائعة. ويعود ذلك إلى وفرة أوقات الفراغ من جهة وعدم القدرة على ارتياد المعاهد التجميلية، التي كانت تؤمن سابقاً العناية التي تحتاجها البشرة.

تتميز معظم الخلطات المحضرة في المنزل للعناية بالبشرة بكونها خالية من المواد الحافظة، لكن بعض مكوناتها قد لا تتناسب مع ارتفاع حرارة الطقس والتعرض المباشر للشمس خلال فصل الصيف. كما قد تؤدي إلى تفاقم المشاكل التي تعاني منها البشرة أو تتسبب بظهور مشاكل جديدة. وهذا يعني أنه يمكن لبعض المكونات أن تؤذي البشرة بدل أن تفيدها خلال الأجواء الحارة.

تعرفي فيما يلي على 8 منها وعلى المخاطر التي تسببها للبشرة خلال فصل الصيف.

1- البيض

إن تطبيق الأقنعة التي تحتوي على البيض النيئ على الجلد يعرض البشرة والصحة للخطر صيفاً. فإمكانية تلوث هذا البيض ببكتيريا السالمونيللا التي ترتفع في هذه الفترة ممكن أن تتسبب بالتهابات في البشرة.

2- عصير الليمون

يتميز عصير الليمون بخصائصه المفتحة للبشرة. وهو يتمتع بمفعول حمضي يجعله قاسياً على الجلد المعرض للشمس خلال فصل الصيف. إن استعمال عصير الليمون في خلطات العناية بالبشرة يزيد من حساسيتها تجاه الضوء في الساعات الـ24 التالية للاستعمال، مما يتسبب بظهور بقع مزعجة على الجلد.

3- معجون الأسنان

يوصف معجون الأسنان لعلاج حب الشباب، لكن استعماله لهذا الهدف في فصل الصيف ممكن أن يتسبب بتهيجات وحتى التهابات تطال البشرة. إن احتواء معجون الأسنان على تركيز مرتفع بالعناصر القلوية يتسبب في جفاف البشرة ويُضعف حمايتها الطبيعية مما يسهل تعرضها للاعتداءات البكتيرية.

4- التوابل

تدخل التوابل في العديد من الخلطات التجميلية، إلا أن استعمالها في فصل الصيف قد يكون مؤذياً للبشرة. فالكركم مثلاً قد يترك بقعاً على البشرة ويجعل لونها يميل إلى الاصفرار. أما القرفة فقد تكون حامية جداً ومهيّجة للبشرة، لذلك يُنصح بتجنب استعمالها عندما يكون الطقس حاراً.

5- الماء الساخن

تساهم حمامات البخار الساخنة في فتح مسام البشرة وتنظيفها بالعمق. غير أنه خلافاً للمعتقدات الشائعة، فإن المياه الساخنة لا تزيل البكتيريا والشوائب عن سطح البشرة بل تتسبب بتلف غشائها الدهني-المائي، مما يزيد من جفافها ويسرّع ظهور علامات الشيخوخة المبكرة عليها.

6- بيكربونات الصودا

يُستعمل بيكربونات الصوديوم في الخلطات الطبيعية التي تعالج حب الشباب، لكن البشرة لا تتحمله جيداً عندما يكون الطقس حاراً، مما يتسبب بظهور تهيجات والتهابات على سطح الجلد.

7- السكر

يُستعمل السكر في الخلطات التجميلية نظراً لخصائصه المقشرة لبشرة الوجه والجسم على السواء. إلا أنه قد يكون قاسياً على البشرة التي تتعرض أصلاً للجفاف في فصل الصيف، مما يؤدي إلى ظهور جروح صغيرة عليها قد تتعرض للالتهاب. لذلك يُنصح بتجنب استعماله خلال هذه الفترة من السنة.

8- الخل

يدخل الخل في تركيبة العديد من الخلطات التجميلية، غير أن نسبة حموضته المرتفعة تكون قاسية على البشرة خلال فصل الصيف مما قد يتسبب بتهيج البشرة وتعرضها لحروق كيميائية. يزيد استعمال الخل في الخلطات التجميلية من مخاطر الإصابة بضربات الشمس ويُعرض البشرة لفقدان التصبغ الذي يظهر على شكل بقع بيضاء تغطي الجلد.

إعلانات