عاجل

البث المباشر

لأول مرة...عروض الخياطة الراقية متاحة للجميع

المصدر: العربية.نت- رانيا لوقا

في ظل الظروف الاستثنائيّة التي فرضها انتشار وباء كورونا، كان لابد أن يخضع أسبوع باريس للأزياء الراقية لتعديلات في الشكل تعززها الثورة التكنولوجيّة. ولذلك ستنتقل كل فعاليات هذا الأسبوع من العالم الحقيقي إلى العالم الافتراضي وتكون، لأول مرة في تاريخها، متاحة للجميع عبر المنصّات الرقميّة المختلفة.

لمواجهة استحالة تنظيم عروض أزياء بضيغتها التقليديّة، يلجأ عالم الموضة إلى إيجاد حلول بديلة تحترم تدابير التباعد الاجتماعي التي ما زالت سارية المفعول في معظم أنحاء العالم بهدف الوقاية من انتشار وباء كورونا. ولذلك سيختبر أسبوع باريس للموضة لأول مرة في تاريخه تجربة تعد بأن تفتح الطريق أمام ثورة في عالم العروض، إذ ستقام فعالياته بين 6 و8 من يوليو/تموز الجاري على منصّة رقميّة مخصصة بالكامل لهذا الهدف.

فالنتينو فالنتينو
ديور ديور
- محتوى مبتكر:

عروض هذا الأسبوع سوف تكون متاحة للجميع ولن تقتصر على مجموعة من النجوم، والمؤثّرين، والمشاهير، ومحرري الموضة الذين سينتقلون إلى باريس من مختلف أنحاء العالم ليستعرضوا تصاميم أشهر دور الأزياء التي تطلّب تنفيذها ساعات طويلة من العمل اليدوي المتقن. من المنتظر أن يشهد برنامج هذا الأسبوع طوال ثلاثة أيام محتوى مبتكرا معدا خصيصاً للشاشات الرقميّة.

ومن المنتظر أن تقدّم كل دار منتسبة إلى روزنامة العروض مقطع فيديو إبداعي تم تحضيره خصيصاً لهذه المناسبة، سيكون متاحاً للجميع. وستتضمن فعاليات الأسبوع أيضاً محاضرات، حوارات، حفلات موسيقيّة، وزيارات ثقافيّة...مرتبطة بعالم الموضة.

- تجربة فريدة:

هذه التجربة الرقميّة الأولى في مجال عروض الخياطة الراقية سوف تسجّل كخطوة أولى في إطار رقمنة أسابيع الموضة، التي سبق أن بدأتها أسابيع الموضة الرجالية التي أقيمت مؤخراً في كل من لندن، وميلانو، وباريس. ومن المنتظر أن يكتسب هذا الحدث جمهوراً جديداً بفضل انتقاله من عروض تقدم إلى دائرة ضيّقة من الاختصاصيين، والمشاهير، والعملاء الأثرياء إلى جمهور واسع من مختلف أنحاء العالم حاضر بكثافة على المنصات الرقميّة ووسائل التواصل الاجتماعي.

جيفنشي جيفنشي

فعاليات هذا الحدث سوف تقام على منصّة رقميّة، مفتوحة للجميع، يتم إطلاقها بالشراكة مع "يوتيوب"، و"غوغل"، و"إنستغرام"، و"فيسبوك". كما سيتمّ إطلاق قناة Parisfashion من جانب اتحاد الخياطة الراقية والموضة بالتعاون مع قناة Canal+ التلفزيونيّة الفرنسيّة. على أن يترافق هذا الحدث مع حفلات موسيقيّة وبثّ مقابلات تجريها المؤثرة والمحررة كاميل شاريير حول طاولات مستديرة. كما يتشارك الاتحاد مع صحيفة "نيويورك تايمز" التي ستبث على موقعها الإلكتروني مقاطع الفيديو الخاصة بالروزنامة الرسميّة لهذا الحدث. وأخيراً سيقدّم المعهد الفرنسي للموضة محتوى مكتوبا من خلال مجلة رقميّة تتضمن مقابلات وأفكارا وتقارير حول أسبوع الموضة للخياطة الراقية وعروضه.

- أحلام رقميّة:

"خياطة راقية على الإنترنت" Haute Couture Online هو العنوان الذي أطلقه اتحاد الخياطة الراقية الفرنسيّة على هذا الحدث. وهو يطرح إشكاليّة زوال عنصري الإبهار والحلم المرافقين للعروض التقليديّة والتي تشكّل المحرّك الأساسي وراء متابعتها من قبل الجمهور العريض. فهل ستختفي هذه العناصر بسبب تحوّل العروض إلى رقميّة ويختفي عنصر الدهشة المرافق للعروض الكلاسيكيّة؟ إنه التحدي الذي يواجه دور الأزياء المشاركة في الروزنامة الرسميّة لأسبوع باريس للخياطة الراقية. أما الجواب عن هذا السؤال فلن نعرفه سوى مع انطلاق فعاليات هذا الحدث الرقمي يوم الاثنين المقبل.

كلمات دالّة

#خياطة

إعلانات