عاجل

البث المباشر

5 استعمالات لخل التفاح تعزّز نضارة البشرة

المصدر: العربية.نت- رانيا لوقا

الحفاظ على نضارة البشرة لا يرتبط دائماً باستعمال مستحضرات متطوّرة جداً وغالية الثمن، إذ يمكن تحقيقه أيضاً بالاستعانة بمواد طبيعيّة متوفرة في منازلنا شرط استعمالها بالطريقة الصحيحة والمناسبة لنوع البشرة وحاجاتها. تعرفوا فيما يلي على كيفيّة تحويل خل التفاح إلى مكوّن أساسي لتحضير مصل ليليّ، قناع قابض للمسام، خلطة مضادة للزيوان، معجون يهدئ البشرات الحساسة، وقناع منظّف للبشرة الدهنيّة.

1- لتحضير مصل ليليّ مرطّب:

لتحضير مستحضر ليليّ مرطّب للبشرة، لن تحتاجي لأكثر من 3 دقائق و3 مكوّنات. إذ يكفي خلط 4 ملاعق كبيرة من خل التفاح، 4 ملاعق كبيرة من المياه المقطّرة أو المغليّة و8 ملاعق كبيرة من زيت الزيتون للحصول على مصل مغذّىٍ. على أن يتم حفظ الخليط في عبوة مزوّدة برأس دوّار يسهل تمريره على البشرة للحصول على الكميّة المناسبة من المستحضر.

يُطبّق هذا المصل على بشرة الوجه، العنق، ومنطقة أعلى الصدر مساءً. وهو يُترك عليها طوال الليل ليعزّز إشراق البشرة. يعمل خل التفاح على تطهير البشرة أما زيت الزيتون فيرطّبها ويغذّيها في الوقت نفسه.

2- لتحضير قناع قابض للمسام:

يساهم القناع القابض للمسام عادةً بتعديل الإفرازات الزهميّة والتخفيف من توسّع المسام. وهو يناسب البشرات المختلطة والدهنية التي تعاني من توسّع المسام تحت تأثير التعب الجسدي والإجهاد النفسي. لتحضير هذا القناع يكفي خلط مقدار ملعقة كبيرة من أوراق النعناع المقطّعة لقطع صغيرة وملعقة كبيرة من خل التفاح، على أن يُترك الخليط جانباً لمدة ساعتين قبل أن تضاف إليه ملعقتين كبيرتين من العسل فيصبح جاهزاً للاستعمال. يتمّ مدّ هذا القناع بطبقة سميكة على الوجه والعنق، ويُترك لمدة 10 دقائق قبل أن يتمّ شطفه بمحلول مكوّن من ماء مضاف إليه القليل من خل التفاح وبضع أوراق من النعناع. استعملوه مرة أسبوعياً للحفاظ على بشرة مشرقة.

3- للتخلّص من الزيوان:

لا يكفي تنظيف البشرة صباحاً ومساءً للتخلّص بشكل كامل من الزيوان الأسود الذي يعكّر صفوها. ولكن يمكن الاستعانة بخلطة فعّالة جداً في هذا المجال، لتحضيرها يكفي هرس 4 حبّات كبيرة من الفراولة ونقعها في مقدار فنجان من خل التفاح لمدة ساعتين، ثمّ تصفية المزيج واستعمال هريسة الفراولة فقط لمدّها كقناع على أماكن ظهور الزيوان. يُترك هذا القناع على الوجه طوال الليل، على أن يتمّ شطفه في صباح اليوم التالي مما يعيد إلى البشرة نضارتها وإشراقها.

4- لتهدئة البشرات الحسّاسة:

يمكن لخل التفاح أن يتمتع بميزات مهدئة للبشرة رغم خصائصه الحمضيّة. فعندما تشعرين أن بشرتكِ ازدادت تحسساً، طبّقي عليها قناعاً مصنوعاً من ملعقة كبيرة من خل التفاح و3 ملاعق كبيرة من الماء تُضاف إليها 4 ملاعق كبيرة من طحين الشوفان. يتمّ تطبيق هذا القناع على البشرة وتركه حتى يجفّ بالكامل قبل شطفه بالماء الفاتر ثمّ بمحلول مكوّن من 50 بالمئة من الماء و50 بالمئة من خل التفاح. وسوف تكتشفين كيف يستطيع هذا الخليط أن يهدئ حتى أكثر البشرات تحسساً.

5- لتنظيف البشرة الدهنيّة بالعمق:

يساهم القناع المزيل للشوائب في امتصاص الإفرازات الزهميّة عن سطح البشرة الدهنيّة وتنظيف مساماتها بالعمق. وهو يزيل أيضاً الخلايا الميتة مما يعزّز نضارة البشرة. لتحضيره يكفي خلط ملعقتين كبيرتين من الطين مع القليل من خل التفاح بواسطة ملعقة خشبيّة للحصول على عجينة يسهل تطبيقها كقناع على البشرة بواسطة فرشاة صغيرة. يمكن مدّ هذا القناع أيضاً على العنق والانتظار حوالي عشر دقائق قبل تنظيفه بالماء الفاتر ثم البارد. يمكن اعتماد هذا القناع مرة أسبوعياً للحفاظ على نضارة البشرة.

إعلانات