5 خطوات سهلة وفعّالة جداً لترطيب الشعر الجاف

نشر في: آخر تحديث:

يعاني الشعر الجاف من مشاكل متعددة تبدأ بصعوبة تسريحه ولا تنتهي بمظهره الفاقد للحيوية وتقصّف أطرافه. ولكن هل تعلمون أنه من الممكن ترطيبه بوسائل سهلة، فعّالة جداً وغير مكلفة تؤمّن له ما يفتقده من تغذية وترطيب؟

يحتاج الشعر الجاف إلى عناصر تؤمّن له حاجته في مجال التغذية والترطيب. كما يحتاج إلى عناية خاصة لأن النقص في الإفرازات الزهميّة لفروة الرأس يجعله حساساً جداً على الاعتداءات الخارجيّة مثل الشمس، والهواء، والغبار، والاحتكاك المتكرر بأغطية الرأس والقبعات. أما تأمين حاجاته فيعتمد على تبنّي روتين عناية خاص يكون غنياً بالمكوّنات التالية:

- حمامات زيوت لتغذيته:
من السهل تحضير حمام زيت في المنزل من خلال تدليك طول الشعر وأطرافه بالزيت الذي تختارونه مع الابتعاد عن الجذور وفروة الرأس. من أبرز الزيوت المغذّية في هذا المجال نذكر: زيت جوز الهند، زيت الجوجوبا، زيت الزيتون، زيت اللوز الحلو، زيت الأرغان، زيت الأفوكادو، وزيت الخروع.

يكفي تطبيق الزيت على الشعر ثم تغليفه بمنشفة دافئة لحوالي 30 دقيقة قبل شطفه جيداً بالماء وغسله بشامبو ناعم. يُنصح بالاستعانة بحمام الزيت مرة كل أسبوعين لتأمين حاجة الشعر من التغذية والترطيب.

- زبدة الشيا لتعزيز حيويته:
تشكّل الحوامض الدهنيّة الموجودة في زبدة الشيا خليطاً مثالياً للشعر الجاف والفاقد للحيوية. اختاروا الزبدة ذات النوع النقيّ للاستفادة من خصائصها المغذية واستعملوا منها مقدار حبة من البندق لتطبيقها من أطراف الشعر باتجاه الأعلى مع تجنّب الجذور وفروة الرأس. اتركوا زبدة الشيا على الشعر طوال الليل واغسلوه في صباح اليوم التالي.

- صفار الأبيض لإضفاء اللمعان عليه:
يُعتبر قناع صفار البيض من أقدم الأقنعة المستعملة في مجال تغذية الشعر وإكسابه اللمعان المنشود. يكفي خلط صفار حبة من البيض مع ملعقة كبيرة من زيت الزيتون للحصول على قناع يُطبّق على طول الشعر ويُترك عليه لعشر دقائق قبل شطفه جيداً بالماء الفاتر ثم غسله بالشامبو. يمكن تطبيق هذا القناع مرة كل أسبوعين للاستفادة من خصائصه المغذّية.

- تجنّب الإفراط في غسل الشعر:
يُشكّل الإفراط في غسل الشعر اعتداءً عليه كونه يجرّده من الطبقة الزهميّة التي تؤمّن حماية له من العوامل الخارجيّة. لا يحتاج الشعر الجاف عادةً إلى الغسل المتكرر كونه لا يعاني من إفراط في الإفرازات الزهميّة، ولذلك فإن الاكتفاء بغسله مرة كل 5 أو 7 أيام كافٍ للحفاظ على نظافته وصحته.

- قناع الألوفيرا لعلاج كافة مشاكله:

يتميّز نباة الألوفيرا بفوائده المتعددة على الشعر، فالتركيبة الهلاميّة الموجودة داخل النبتة غنيّة بالمعادن، والفيتامينات، والأنزيمات، والحوامض الأمينيّة التي تؤمّن الترطيب والنعومة لألياف الشعر. يساهم استعمال هذا الجل كقناع على الشعر الرطب في تغذيته وتعزيز لمعانه وإشراقه. يمكن تطبيق هذا الجل من جذور الشعر حتى أطرافه وترك الشعر حتى يجف ويمتص المغذيات الموجودة في الألوفيرا والتي من شأنها أن تمده بالحيوية.