عاجل

أكثر من 199 رحلة جوية تنقل حجاج العراق للمدينة المنورة

تأهب بستة مطارات محلية.. وأكثر من 50 قافلة تسير براً إلى منفذ عرعر

المصدر: بغداد - جواد الحطاب

لم يجر العراق أي إحصاء سكاني لمعرفة عدد سكانه منذ عام 1997، ولذلك فإنه يعتمد على الأرقام المثبتة على البطاقة التموينية.

وتشير وزارة التجارة المسؤولة عنها إلى وجود 32 مليون شخص يتسلمون حصة مفردات البطاقة التموينية في البلاد.

هذا الرقم هو الذي استند إليه في تخصيص حصة العراق لموسم الحج الحالي والتي بلغت 32500 حاج.

وكما يقول رئيس هيئة الحج والعمرة، الشيخ محمد المولى: "هو المقرر رسمياً من قبل الجهات السعودية باعتباره يعتمد على عدد سكان العراق وحسب ما قرره المؤتمر الإسلامي في وقت سابق بحيث إن حصة كل مليون نسمة ألف حاج، وهذا ينطبق على جميع الدول الإسلامية، وتعتمد حصتها على عدد سكانها المثبت رسمياً".

الأرقام تتحدث

توزع الحجاج العراقيون الذين قصدوا الديار المقدسة لأداء مناسك الحج جواً على 6 مطارات محلية هي بغداد والموصل وإربيل والسليمانية والنجف والبصرة. وقدر عدد هؤلاء بـ18 ألف حاج وحاجة، وصلوا عبر أكثر من 199 رحلة إلى مطار المدينة المنورة.

في حين سلك 14500 حاج وحاجة طريق البر باتجاه منفذ عرعر الحدودي، نقلتهم باصات تتبع وزارة النقل العراقية وأخرى تعود إلى شركات القطاع الخاص. وكان عدد القوافل الناقلة أكثر من 50 قافلة، يصحب كل قافلة فريق طبي متنوع الاختصاصات.

وهذا العدد من ضيوف الرحمن اختارت لهم هيئة الحج والعمرة العراقية السكن في 13 فندقاً في مكة المكرمة وبغرف مشتركة دون التفريق بين مذهب ومذهب. هي أعداد تحتاج إلى عناية ورعاية طبية خصوصاً لكبار السن.

وفي تصريح للعربية نت، قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، زياد طارق: "هيأنا أكثر من 250 طبيباً ومعاون طبيب وممرضاً وممرضة لمرافقة حجاج بيت الله الحرام بهدف تقديم الخدمات الصحية لهم.

وأضاف: "إن الوزارة وفرت 45 طبيب اختصاص، وأكثر من 100 طبيب ممارس عام إضافة إلى 16 معاوناً طبياً، و25 ممرضاً، و11 صيدلياً، فضلاً عن 6 إداريين".

وقد باشرت البعثة فور وصولها بافتتاح 15 مركزاً طبياً موزعاً بين الفنادق التي يقيم فيها الحجاج العراقيون.

حج مبرور وسعي مشكور

ووسط العدد الهائل للحجاج الوافدين "من كل فج عميق" لا بد من بعض الحوادث المؤسفة، حيث أشارت أخبار غرفة العلميات العراقية المتابعة لأحوال حجيجنا إلى أن حاجاً واحداً توفي في مكة المكرمة نتيجة تعرضه لحادث دهس وهو من أهالي محافظة ديالى.

كما تم العثور على 65 من الحجاج التائهين من أصل 67 انقطع الاتصال بينهم وبين البعثة، والبحث مستمر للعثور على الاثنين الآخرين.

ويذكر أن 6 من الحجاج العراقيين قد أدخلوا إلى المستشفيات السعودية لتلقي العلاج من جراء وعكات صحية مفاجئة تتطلب المكوث في المستشفى، خرج 4 منهم وبقي اثنان لاستكمال العلاج.

إعلانات