عاجل

البث المباشر

الحج شعيرة دينية فرضها الله قبل ظهور الإسلام

مناسكه في الإسلام أخذت من الحجة الوحيدة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام

المصدر: العربية.نت

الحج شعيرة دينية موجودة من قبل الإسلام، فرضها الله على أمم سابقة مثل أتباع ملة النبي إبراهيم الذين كانوا على الحنفية، حيث جاء في في القرآن: "وَإِذْ بَوَّأْنَا لِإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ الْبَيْتِ أَنْ لَا تُشْرِكْ بِي شَيْئًا وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ، وأذن في الناس بالحج يأتوك رجالاً وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق"، (سورة الحج) فكان الناس يؤدونها أيام النبي إبراهيم عليه السلام ومن بعده، لكنهم خالفوا بعض مناسك الحج وابتدعوا فيها، وذلك حين ظهرت الوثنية وعبادة الأصنام في الجزيرة العربية.

فريضة الحج من أفضل العبادات وأجل القربات، شرعها سبحانه إتمامًا لدينه، وشرع معها العمرة، التي ورد ذكرها في القرآن الكريم إلى جانب فريضة الحج، في قوله تعالى: {وأتموا الحج والعمرة لله} (البقرة:196).

فرض الحج على المسلمين في السنة التاسعة للهجرة، وتعود المناسك الحالية إلى الحجة الوحيدة التي قام بها النبي محمد عليه الصلاة والسلام، وهي ما تعرف بحجة الوداع في السنة العاشرة للهجرة، وفيها قام النبي بعمل مناسك الحج الصحيحة، وقال "خذوا عني مناسككم"، كما ألقى النبي خطبته الشهيرة التي أتم فيها قواعد وأساسات الدين الإسلامي.

الحج هو الركن الخامس في الاسلام بعد، الشهادتين، الصلوات الخمس، صوم رمضان، الزكاة، حج البيت لمن استطاع إليه سبيلا، قال صلى الله عليه وسلم: "بني الإسلام على خمس: شهادة ألا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصوم رمضان وحج البيت من استطاع إليه سبيلا" متفق عليه.

والحج فريضة على كل مسلم قادر، والقدرة مرتبطة بالوضع الصحي، وكذلك بالوضع المالي فالمعسر والفقير الذي لا يقوى على تحمل نفقات السفر غير ملزم بالحج.

على خلاف الفرائض الأخرى مثل الصلاة – يوميا – والزكاة سنويا – وصوم رمضان سنويا على المسلم فإن الحج يجب لمرة واحدة في العمر.

إعلانات