عاجل

البث المباشر

مأساة الفتاة التي سقطت في نهر التيمز.. أسلمت الروح

المصدر: دبي - حسام عبد ربه

توفيت الفتاة التي سقطت من كوبري #ويستمنستر في نهر التيمز أثناء الهجوم على المارة ورجال الأمن قرب مقر مجلس العموم البريطاني.

ولفظت السائحة الرومانية، أندريا كريستيا، 31 عاماً، أنفاسها، يوم الخميس الماضي، بحسب ما أعلنت الشرطة البريطانية يوم الجمعة، نقلا عن موقع مجلة Elle.

وانتشلت المهندسة الرومانية من مياه نهر التيمز الباردة فور سقوطها المروع ونقلت إلى المستشفى. وتناقل العالم مقطع الفيديو الذي تسقط فيه من أعلى الكوبري إلى النهر.

وكان الإرهابي #خالد_مسعود قاد سيارة دفع رباعي يوم 22 آذار/مارس ليدهس المارة على الكوبري، ثم انسل من سيارته ليقتل رجل شرطة بريطانياً أمام #مجلس_العموم_البريطاني طعناً بسكين قبل أن يسقط مقتولاً برصاص رجل أمن.

وأصيب في #هجوم_البرلمان_البريطاني صديق السائحة الرومانية، أندري بورناز، بكسر في الساق، وخضع لجراحة عاجلة، وشوهد على كرسي متحرك في جنازة صديقته الأسبوع الماضي.

صديق الضحية مصاباً بكسر في ساقه وعلى كرسي متحرك أثناء مراسم تشييع صديقته صديق الضحية مصاباً بكسر في ساقه وعلى كرسي متحرك أثناء مراسم تشييع صديقته

وقالت عائلة السائحة الرومانية الضحية في بيان، إن "كريستيا كانت شعاعاً من ضوء سيبقى متألقاً للأبد في قلوبنا"، وأعلنوا عن تبرعهم بكل الأموال التي جمعت من أجل علاج ابنتهم للأعمال الخيرية.

وذكرت العائلة أنه "بعد صراع لمدة أسبوعين للبقاء على قيد الحياة، فارقت الابنة الرائعة الحياة"، "لقد انتزعوها بقسوة ووحشية من حياتنا بأبشع طريقة".

ووجهت العائلة الشكر للفريق الطبي الذي تولى رعاية الفتاة إلى أن تقرر رفع أجهزة التنفس الاصطناعي عنها.

وقالت #الشرطة_البريطانية إن الفتاة كانت تحت رعاية طبية مكثفة منذ الهجوم، ولكن لم يعد هناك أي أمل في الحياة، وأسلمت الضحية الروح بعد ظهر الخميس الماضي.

وأدى سقوط الفتاة من الكوبري إلى النهر ورأسها إلى أسفل لإصابتها بجلطة في المخ. وبهذه المأساة، ارتفع عدد ضحايا هجوم لندن إلى 5، بينهم ضابط شرطة، فضلاً عن إصابة العشرات.

وذكرت الشرطة أن المهاجم نفذ العمل الإرهابي على نحو منفرد، ولم تكن له ارتباطات واضحة بجماعات إرهابية منظمة.

إعلانات