إيران تصف الجولة الأولى من مفاوضات فيينا بـ"الجيدة"

نشر في: آخر تحديث:

وصف مساعد وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي الجولة الأولى من المفاوضات التي بدأها محمد جواد ظريف، اليوم الثلاثاء، مع ممثلي مجموعة 5+1 في فيينا بـ"الجيدة".

وأضاف عراقجي الذي يشارك في المفاوضات في تصريح لوكالة الطلبة الإيرانيين للأنباء "إيسنا": كانت البداية جيدة ونتطلع لاستئناف المحادثات مع ممثلي مجموعة 5+1".

وقال: "نأمل بأن نتوصل إلى حل نهائي وشامل بشأن القضية النووية وهذه مهمة كبيرة".

وذكرت وسائل الإعلام أن الجانبين يستأنفان المحادثات مساء اليوم على مستوى مساعدي رؤساء الوفود.

وأعلنت الناطقة باسم الخارجية الإيرانية، مرضية أفخم، عن احتمال استمرار المفاوضات لثلاثة أيام بين إيران والقوى الكبرى.

وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية أن عباس عراقجي عقد اجتماعاً ثنائياً مع مساعدة الخارجية الأميركية، وندي شيرمان، بعد انتهاء الجولة الصباحية للمفاوضات.
ومن المقرر أن يرأس المسؤول الإيراني وفد بلاده مع مساعدي الخارجية في مجموعة 5+1 التي تضم الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن (أميركا وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين) وألمانيا.

والمفاوضات الجارية تهدف إلى الوصول إلى اتفاق دائم بعد انتهاء فترة اتفاق جنيف الذي يحدد فترة ٦ أشهر لتنفيذ بعض الالتزامات التي توصل إليها الجانبان في نوفمبر الماضي.

واتفقت إيران ومجموعة 5+1 في جنيف على وقف جميع أنشطة تخصيب اليورانيوم بنسبة أكثر من ٥٪ وتبديل مخزونها من اليورانيوم المخصب بنسبة ٢٠٪ إلى أوكسيد اليورانيوم وإغلاق منشأة "آراك" مقابل إزالة بعض الحظر الدولي المفروض عليها.