باكستان قلقة من تصريحات لوزير الداخلية الإيراني

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الخارجية الباكستانية في بيان لها عن قلقها البالغ من تصريحات وزير الداخلية الإيراني، عبدالرضا فضلي، التي قال فيها إن بلاده سترسل قوات إلى باكستان لتحرير خمسة من حراس الحدود الإيرانيين الذين تم اختطافهم من قبل مسلحين في السادس من فبراير الجاري على عمق خمسة كيلومترات في منطقة حدودية مع باكستان.

وأبدى البيان أسف الحكومة الباكستانية من إعطاء انطباع بأن الحادث ناجم عن إهمال من جانب السلطات الباكستانية، وذلك في الوقت الذي أثنت فيه السلطات الإيرانية بالدور الفعال والمعروف الذي لعبته باكستان ضد أنشطة الجماعات الإرهابية في السابق.

وأضاف البيان أن قوات حرس الحدود الباكستانية قامت بتمشيط المنطقة الحدودية مع إيران، لكنها لم تعثر على أثر لهؤلاء الجنود على أراضيها، ونوه بإمكانية أن الجنود المختطفين لا يزالون داخل الأراضي الإيرانية، وشدد البيان على أنه ليس للقوات الإيرانية أي سلطة لعبور الحدود الباكستانية، الأمر الذي يعد انتهاكاً للقانون الدولي.