عاجل

البث المباشر

أمير الكويت يزور إيران لفتح صفحة جديدة من العلاقات

المصدر: استوكهولم - صالح حميد

أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الإيرانية، مرضية أفخم، عن زيارة لأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح لإيران على رأس وفد رفيع المستوى في مطلع شهر يونيو المقبل تلبية لدعوة الرئيس الإيراني حسن روحاني.

ووفقاً لوكالة "مهر" للأنباء شبه الرسمية فإن "الزيارة ستستغرق يومين للمساعدة في فتح صفحة جديدة في العلاقات الثنائية".

وتأتي هذه الزيارة في إطار مساعي الرئيس الإيراني حسن روحاني لتحسين العلاقة بين إيران وجيرانها من دول الخليج العربي التي تأزمت كثيراً في السنوات الأخيرة.

ومن المقرر أن يبحث الطرفان أهم المستجدات على الساحة الإقليمية والدولية وسبل التعاون الثنائي بين البلدين.

ولإيران والكويت علاقات تاريخية ومصالح اقتصادية وتجارية مشتركة، كما أن لإيران جالية كبيرة متواجدة في الكويت يفوق عددها الكثير من جاليات الدول الأخرى.

وكانت ايران قد أدانت الغزو العراقي على الكويت ودافعت بشدة عن سيادتها في الأمم المتحدة، الموقف الذي جعل أمير الكويت الراحل جابر الأحمد الجابر الصباح يقدر طهران من أجله.

وأكد مساعد وزير الخارجية الإيراني أمير عبداللهيان تأكيد زيارة أمير الكويت المرتقبة لطهران. وقال لوكالة "ايرنا" الرسمية إن "عبد اللهيان أشار إلى العلاقات الجيدة والتاريخية بين طهران والكويت"، معرباً عن أمله بأن يحقق التعاون الثنائي الذي يتابع في اللجان المشتركة، نتائج ملموسة ومقبولة في المستقبل القريب وذلك من خلال الجهود المشتركة.

وكان وكيل وزارة الخارجية الكويتي خالد الجارالله قد قال في وقت سابق إن الشيخ صباح الأحمد الصباح سيقوم بزيارة رسمية إلى إيران قريباً، تلبية لدعوة من الرئيس الإيراني.

وزار وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الكويت في ديسمبر أثناء جولة في دول مجلس التعاون الخليجي (السعودية والبحرين والامارات وسلطنة عمان وقطر والكويت). لكنه لم يزر السعودية حينذاك لغياب دعوة بذلك.

إعلانات