إيران: ملتزمون بمعاهدة حظر الانتشار النووي

نشر في: آخر تحديث:

قال رضا نجفي، سفیر وممثل إیران لدى الوکالة الدولیة للطاقة الذریة، إن "إیران تلتزم باتفاق مع القوى الست وتتعامل بشفافية في إطار الاتفاق المؤقت الحاصل حول برنامجها النووي، وهي ملتزمة بجمیع تعهداتها إزاء معاهدة حظر الانتشار النووي".

وأضاف في کلمة له أمام مجلس حكام الوکالة الدولیة للطاقة النوویة، الخمیس، أن "التقریر الأخیر للمدیر العام للوکالة والذي أکد فیه عدم حصول أي انحراف في البرنامج النووي الإیراني هو أکبر دلیل علی تعاون إیران مع الوکالة الدولیة للطاقة الذریة".

وأوضح نجفي أن إیران لا تقیم وزناً للمزاعم التي تتحدث عن وجود شق عسكري للبرنامج النووي الإیراني فمثل هذه المزاعم، وکما أعلن المدیر السابق للوکالة الدولیة للطاقة الذریة، أنه لا توجد هناك آلیات یمكن أن تؤکد مثل هذه المزاعم.

وقالت وكالة "رويترز" إن تقريراً للوكالة الدولية للطاقة الذرية، الجمعة، أكد على أن "إيران تتخذ إجراءات للالتزام ببنود الاتفاق النووي المؤقت مع القوى العالمية الست".

وأضاف التقرير: "رغم أنه لا توجد مفاجأة في النتائج التي خلص إليها تقرير الوكالة فإن القوى الغربية قد تعتبرها إيجابية مع استئناف المفاوضات في نيويورك لإنهاء الأزمة النووية المستمرة منذ عشر سنوات".

هذا.. ورفضت إيران تفتيش موقع "بارتشين"، الذي يُشتبه أن طهران أجرت فيه أبحاثاً ذات بعد عسكري.

وأكد ظريف الذي يشارك في محادثات نيويورك مع مجموعة الـ5+1 حول البرنامج النووي الإيراني التي بدأت الأربعاء أن "موقع بارتشین تم تفتيشه مرتین وتم أخذ عینات 42 مرة من هذا الموقع.. وإن بارشين موقع عسكري ولا يخضع للتفتيش وفق الاتفاقيات"، حسب قوله.

وكانت الوكالة قد جددت الاثنين الماضي 15 سبتمبر تأكيدها عدم قدرتها على ضمان انعدام وجود مواد ونشاطات نووية غير معلنة في إيران.