خامنئي يقوم برحلة جبلية بعد شهر من عملية جراحية

نشر في: آخر تحديث:

بثت وسائل الإعلام الإيرانية مقطع فيديو قصير مأخوذ عن الموقع الرسمي للمرشد الأعلى الجمعة، يظهر فيه قائد الجمهورية الإسلامية علي خامنئي وهو يقوم برحلة جبلية هي الأولى بعد خضوعة لعملية جراحية في البروستات قبل شهر.
وأثناء سيره في إحدى الطرق الجبلية قال خامنئي: أن هذه المرة الأولي لي في الجبل بعد العملية الجراحية حيث نصحني الأطباء برحلة جبلية، وقد إنتهزت الفرصة اليوم قبل أن يبدأ برد الشتاء"".

ولم يظهر خامنئي البالغ من العمر 75 عاما منذ إجراء العملية في 8 سبتمبر الماضي إلا في صور نشرتها وسائل إعلام رسمية.
وبدا خامنئي في الفيديو ومدته حوالى دقيقتين، مرتدياً سترة رياضية وحذاءً رياضياً ويحيط به عدد من الحرس الخاص لم تظهر الكاميرا صورهم بشكل كامل.

ويرى مراقبون أن المرشد الأعلى يحاول الحفاظ على صورته المعتادة أمام الجماهير حيث غالبًا ما يظهره التلفزيون الإيراني وهو يمارس رياضة المشي لمسافات طويلة في الجبال.
كما يحاول الإيحاء بأنه لا يزال قادرًا على تقديم خطب طويلة، ويظهر بمظهر لا يبدو أنه يعاني من أيّ مرض أو تعب ذهني مرتبط بالعمر.
وعند خضوع خامنئي لإجراء العملية الجراحية قبل شهر أثيرت إشاعات عديدة حول إصابته بالسرطان و طرح متابعون للشأن الإيراني قضية خليفته المحتمل.

وكثرت التكهنات حول هذه القضية المصيرية والمهمّة للغاية بالنسبة لمستقبل النظام السياسي في إيران، حيث لفت البعض بأن آية الله هاشمي رفسنجاني الذي يريد استعادة منصبه كرئيس لمجلس خبراء قيادة الدستور هو المرشح الأبرز لخلافة المرشد.
بينما أشارت جهات أخرى إلى آية الله محمود شاهرودي، وهو مرجع شيعي بارز ولديه علاقات وثيقة مع خامنئي، ويشغل منصب رئيس مجلس خبراء القيادة بالوكالة، نيابة عن مهدوي كني، الذي دخل في غيبوبة منذ يوليو الماضي.