عاجل

البث المباشر

إيران وباكستان تتفقان على إنهاء التوتر على الحدود

المصدر: العربية.نت - صالح حميد

اتفقت باكستان وإيران، أمس الأربعاء، على التعاون لإنهاء حالة التوتر التي تسود الحدود بين الدولتين منذ أسابيع، منذ مقتل ضابط وعدد من حرس الحدود الباكستاني على يد القوات الإيرانية خلال اشتباكات مع مجموعات بلوشية مسلحة.

وعقد قائد القوات شبه العسكرية الباكستانية في إقليم بلوشستان، الجنرال إعجاز شاهد، اجتماعاً مع قائد القوات الحدودية الإيرانية، الجنرال قاسم رضائي، في العاصمة الإيرانية طهران، واتفق الطرفان على التعاون الاستراتيجي بينهما لمكافحة المناوشات الحدودية بين الدولتين.

وجاء في بيان صحافي للقوات شبه العسكرية أن "الجانبين اتفقا على تبادل المعلومات الاستخبارية المتعلقة بالحدود، وعلى ضرورة التعاون بينهما لمواجهة ظاهرة التطرف والإرهاب".

وقال المتحدث باسم القوات شبه العسكرية الباكستانية، سعيد خان، إن "الاجتماع الذي عقد في العاصمة الإيرانية، طهران، جاء بعد حالة من التوتر التي سادت الحدود الإيرانية الباكستانية على مدى الأيام الماضية، والتي أدت إلى مقتل أحد عناصر القوات شبه العسكرية الباكستانية، وإصابة 4 آخرين".

كما تعرضت مناطق باكستانية واسعة لهجمات صاروخية من قبل القوات الحدودية الإيرانية أكثر من مرة.

وفي حين تحدثت المصادر الأمنية عن تعرض جنود القوات شبه العسكرية لهجوم مسلح من قبل القوات الحدودية الإيرانية، وهجمات صاروخية متكررة على الأراضي الباكستانية، تحدثت القبائل المحلية عن دخول عدد كبير من عناصر الحرس الحدودي الإيراني إلى باكستان، والقيام بتمشيط بعض القرى الحدودية الباكستانية.

كذلك ذكرت مصادر قبلية أن "حوالي 30 من عناصر القوات الحدودية الإيرانية دخلوا إلى قرية نوكندي الحدودية بين الدولتين، في 18 من الشهر الجاري، وعادوا بعد حملة تمشيط في القرية استمرت ساعات عدة، أعقبه هجوم صاروخي على المناطق الباكستانية استمر أكثر من 6 ساعات تقريباً".

وإثر الهجمات الإيرانية المتكررة على الحدود، استدعت باكستان السفير الإيراني لدى إسلام آباد، علي رضا حقيقيان، وسلمته رسالة احتجاج شديدة اللهجة على الانتهاكات الحدودية.

كما توعدت القوات شبه العسكرية الباكستانية بالرد العنيف، إذا استمرت بهجماتها على الجانب الباكستاني.

من جهتها، أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الباكستانية، تسنیم أسلم، الیوم الخمیس، خلال مؤتمرها الصحفي الأسبوعي، أن "إیران وباکستان تتمتعان بحدود مشترکة طویلة، والبلدان یسعیان إلى منع وقوع مشکلة في المناطق الحدودیة من خلال المراقبة الواسعة للحدود"، حسب وكالة "إرنا" الرسمية الإيرانية.

وأشارت أسلم إلی اللقاء الأخیر في طهران والمشاورات التي جرت بین قادة القوات الحدودیة للبلدین وأعلنت عن قرب زیارة وفد إیراني إلی باکستان لمواصلة المحادثات.

يذكر أن البلدين كانا قد استدعيا سفيريهما على خلفية اشتباكات حدودية سقط خلالها ضابط باكستاني وإصابة 4 جنود على يد القوات الإيرانية، أثناء اشتباكات مع مجموعات مسلحة على الحدود.

وساد التوتر لأسبوعين على الحدود خلال اشتباكات اندلعت بين مجموعات مسلحة من حركة "جيش العدل" البلوشية الإيرانية وبين شرطة الحدود والحرس الثوري الإيراني في محافظة سيستان –بلوشستان، التي تقطنها أقلية سنية كبيرة في إيران، والمجاورة لمحافظة بلوشستان الباكستانية.

وكانت حركة "جيش العدل" قد تبنت مقتل 4 ضباط تابعين لشرطة الحدود الإيرانية في بلوشستان الأربعاء 8 أكتوبر، ومحاولة اغتيال أخرى ضد قائم مقام مدينة بيرانشهر.

إعلانات

الأكثر قراءة