إيران: اتخذنا خطوات كبرى للتوصل إلى اتفاق نووي

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مساعد الخارجية الإيرانية وعضو الوفد النووي الإيراني المفاوض مجيد تخت روانجي أن "إيران اتخذت خطوات كبرى في المفاوضات النووية بغية التوصل إلى اتفاق"، معرباً عن أمله بأن "تتخذ مجموعة 5+1 خطوات جادة للوصول إلى الاتفاق النووي الشامل سريعاً".

وجاءت تصريحات روانجي لدى استقباله مساعد الخارجية الإيطالي لابو بيستلي، اليوم الأربعاء، في طهران لبحث العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية، وفقاً لوكالة "فارس" للأنباء.

ويتهم التيار المتشدد في إيران فريق الرئيس الإيراني حسن روحاني التفاوضي بـ"تقديم تنازلات مذلة للغرب دون مقابل، ودون حصول أي اتفاق، أو حتى رفع جزئي للعقوبات".

وأوقفت إيران بعد الجولة الأخيرة من المفاوضات، التي أفضت إلى التمديد لـ7 أشهر، جزءاً كبيراً من نشاطاتها النووية وفق تقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية مقابل الإفراج عن 4.2 مليار دولار من أرصدة إيران المجمدة.

وكان المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي أعلن، في وقت سابق، أنه لا يعارض تمديد المحادثات النووية بين بلاده والقوى العالمية، ليعزز بذلك موقف فريق التفاوض في مواجهة هجوم مساعديه المحافظين لفشله في إبرام اتفاق كان سيعني تخففاً كبيراً من العقوبات.

من جهتها قالت المتحدثة باسم الخارجیة الإیرانیة مرضية أفخم، في مؤتمرها الصحفي الأسبوعی اليوم الأربعاء، إنه "وفقاً لما تم الاتفاق علیه فإن الجولة القادمة من المفاوضات النوویة ستجري في دیسمبر الجاري"، مشيرة إلى أنه "لم یتم بعد تحدید موعد ومکان إجراء المفاوضات".

وأضافت أفخم: کما أکد وزیر الخارجیة مراراً، لا یمکن التوصل إلی أي اتفاق نهائي إذا لم یتم الاتفاق حول جمیع المواضیع".