عاجل

البث المباشر

مقتل قائد استخباراتي إيراني في العراق

المصدر: العربية.نت - صالح حميد

أفادت وسائل إعلام إيرانية مقربة من الحرس الثوري بمقتل اللواء محمد رضا حسيني مقدم، مساعد استخبارات فيلق "نصر" الخامس، وذلك أثناء معارك مع تنظيم "داعش" في سامراء، أمس السبت.

ووفقا لموقع "ابنا"، فإن "حسيني مقدم كان معوقا بسبب مشاركته في الحرب العراقية – الإيرانية في الثمانينات، وتم دفنه في مقبرة النجف بناء على وصيته".

ويعتبر حسيني مقدم رابع قائد عسكري إيراني يسقط أثناء معارك سامراء مع تنظيم داعش في العراق، بعد مقتل خبير المتفجرات حسين شاكري في 26 يناير المنصرم، ومصرع الجنرال الإيراني حميد تقوي، مساعد قائد الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، في كمين مسلح في سامراء، وقبله بفترة قصيرة شيعت إيران قائد العمليات الخاصة في الحرس الثوري الإيراني مهدي نوروزي.

وخلال العام الماضي، شيعت إيران ضباطا كبارا قتلوا أثناء المعارك الدائرة في العراق، من بينهم العقيد الطيار شجاعت علمداري مورجاني، والعقيد كمال شيرخاني، اللذان قتلا خلال قصف بقذائف الهاون في سامراء بمحافظة صلاح الدين.

وتقول إيران إن دعمها العسكري للعراق يشمل الجانب الاستشاري والدعم اللوجستي فقط، غير أن المواقع والوكالات المقربة من الحرس الثوري تؤكد باستمرار أن ضباطا إيرانيين يقودون المجاميع الشيعية التي تقاتل إلى جانب الجيش العراقي تحت مسمى "الحشد الشعبي".

وكانت طهران قد أعلنت أنها ستستمر بدعم حلفائها في المنطقة من خلال التواجد العسكري في العراق وسوريا ولبنان من أجل الحفاظ على أمنها القومي، حسب ما صرح به قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري الأسبوع الماضي.

وأشار جعفري إلى أن إيران مستمرة بما أسماه "الجهاد المسلح" خارج البلاد، في إشارة إلى الدعم العسكري الذي تقدمه طهران لحلفائها في المنطقة.
وبحسب جعفري، فإن "المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، قد أمر بابقاء العناصر العسكرية في كل من العراق وسوريا ولبنان، وذلك لحماية الأمن القومي الإيراني"، على حد تعبيره.

إعلانات