قتيل وخسائر بالملايين جراء فيضانات جنوب إيران

نشر في: آخر تحديث:

تسببت أمطار غزيرة استمرت لساعات أمس الأربعاء في جنوب إيران بعد فترة جفاف طويلة، بفيضانات أسفرت عن مصرع شخص وأضرار كبيرة في مدينة بندر عباس الشهيرة بمرفئها، كما ذكر التلفزيون الرسمي الخميس.

وغمرت الأمطار التي تساقطت طوال ساعات، ثلاثين منزلا على الأقل في الأحياء الشعبية بالمدينة وألحقت أضرارا بالبنى التحتية تقدر بـ43 مليون دولار، كما قال للتلفزيون محافظ هرمزغان جاسم جادري.

وتضم بندر عباس الواقعة على ساحل الخليج، واحدا من أكبر المرافئ الإيرانية لتصدير النفط، ويبلغ عدد سكانها 580 ألف نسمة.

وقال جادري إن "كثافة الأمطار والفيضانات تسببت بمصرع شخص واحد لم تتأكد هويته بعد".

ويغلق مطار المدينة أيضا حتى ظهر الجمعة بعد انهيار سد قريب غمرت مياهه المدرج، كما قال مسؤول في المطار لوكالة فارس للأنباء.

وألحقت العواصف الثلجية والأمطار في الأيام الأخيرة أضرارا في عشر محافظات إيرانية، وعلق مئات السائقين على الطرق، كما ذكرت مصلحة الأرصاد الجوية.