وزير إيراني يتمنى لجرحى حزب الله "العودة لسوريا"

حسن قاضي زاده هاشمي زار مستشفى في جنوب لبنان يرقد فيه مقاتلون مصابون

نشر في: آخر تحديث:

زار وزير الصحة الإيراني، حسن قاضي زاده هاشمي، جرحى حزب الله المصابين بمعارك حلب شمال سوريا والراقدين بمستشفى في النبطية بجنوب لبنان، وتمنى لهم الشفاء و"العودة إلى ساحات الجهاد في سوريا".

ووفقا لصحيفة "النهار" اللبنانية، جاءت زيارة الوزير الإيراني بدعوة من "جمعية الهلال الأحمر الإيراني"، ورافقه خلالها السفير الإيراني في لبنان محمد فتحعلي.

وبحسب الصحيفة، جال الوزير والوفد المرافق على أقسام المستشفى والتقى أحد جرحى حزب الله المصاب برجله خلال المعارك الدائرة في حلب السورية، متمنياً له "الشفاء العاجل للعودة إلى ساحات الجهاد"، كما قدم له علبة من الشوكولاتة، حسب ما جاء في التقرير.

يذكر أن ميليشيات حزب الله اللبناني تشارك إلى جانب قوات الحرس الثوري الإيراني والميليشيات الأفغانية والباكستانية والعراقية بمعارك ضد المعارضة السورية، منذ خمس سنوات، وذلك لإنقاذ نظام الأسد من السقوط، من خلال "تحالف طائفي" كما يصفه مراقبون.