أميركا تفرض عقوبات على قياديين من القاعدة في إيران

نشر في: آخر تحديث:

فرضت #وزارة_الخزانة_الأميركية الأربعاء، عقوبات على ثلاثة من كبار #تنظيم_القاعدة، اثنان منهم يقيمان في #إيران، وذلك بسبب تقديمهم الدعم المالي واللوجستي للتنظيم المتطرف.

ووفقا لإذاعة "صوت أميركا"، فقد ذكرت وزارة الخزانة في بيان صحفي الأربعاء، أن هذا الإجراء اتخذ ضد كل من فيصل جاسم محمد العمري الخالدي، ويسر محمد إبراهيم بيومي مقيم في إيران، وأبو بكر محمد محمد غميان مقيم في إيران، وذلك لاستهداف عملياتهم في توفير الدعم المالي والخدمات اللوجستية لتنظيم القاعدة الإرهابي.

وحسب البيان، قال آدام زوبين، مساعد وزارة الخزانة الأميركية لشؤون مكافحة الإرهاب، إن "الولايات المتحدة فرضت هذه العقوبات بهدف عرقلة عمليات جمع التبرعات وشبكات الدعم التي تساعد التنظيم الإرهابي على نقل الأموال والارهابيين من جنوب آسيا والشرق الأوسط".

وذكر البيان أنه وفقًا لهذه العقوبات وتصنيف الثلاثة كإرهابيين عالميين فإن جميع ممتلكات هؤلاء الإرهابيين الثلاثة ستكون خاضعة لسلطات الاختصاص في الولايات المتحدة الأميركية كما يحظر الانخراط في أي تعاملات معهم.