ألمانيا "قلقة" من دور إيران في سوريا

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت مجلة دير شبيغل الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر يوم الجمعة أن وزير الاقتصاد الألماني سيجمار جابرييل يعتزم التعبير عن القلق بشأن دور إيران في الحرب الدائرة في سوريا، وسجلها في مجال حقوق الإنسان خلال زيارته المقبلة لطهران.

ويسافر جابرييل إلى إيران يوم الأحد، بحسب رويترز في زيارة تستغرق يومين.

وقال إنه يعتزم استغلال اجتماعه مع المسؤولين الإيرانيين في التحدث بشأن أمور أخرى بجانب العلاقات الاقتصادية، ومنها القلق المتنامي من الوضع في سوريا مثلما فعل خلال زيارة قام بها لروسيا في الآونة الأخيرة.

وتابع، "سأفعل ما فعلته خلال رحلتي الأخيرة لروسيا، أن أتحدث عن الغضب الذي يشعر به الناس في ألمانيا إزاء أطراف الصراع المتحالفة مع رئيس النظام السوري بشار الأسد نظراً للوضع المرعب في سوريا."

كما أضاف: "لا يمكننا أن نمضي في الأمور الاقتصادية كالمعتاد في علاقتنا مع الدول المشاركة في هذه الحرب الدامية."

ويقود جابرييل وفداً كبيراً من المسؤولين بقطاع الأعمال إلى إيران لبحث الصفقات التجارية المحتملة بعد أن مهد اتفاقها النووي مع القوى الكبرى السبيل لإنهاء العقوبات المفروضة عليها منذ سنوات. وتوقع عقد اتفاقات خلال الزيارة لكنه لم يذكر تفاصيل.

وقال جابرييل إن من المهم التحدث إلى إيران عن حقوق الإنسان والحد من التسلح وقضايا أخرى تختلف بشأنها الدولتان، وجزء من ذلك الوضع في سوريا حيث تلعب إيران دوراً حاسماً".