عاجل

البث المباشر

إيران..مطالبة بالإفراج عن طبيب انتقد "الحجاب الإجباري"

المصدر: لندن - رمضان الساعدي

طالبت #منظمة_العفو الدولية اليوم الخميس بالإفراج الفوري وبلا شرط عن الناشط المدني والطبيب فرهاد ميثمي.

وتقول العفو الدولية نقلا عن مصادرها، إن ميثمي محتجز في مشفى السجن خلافا لرغبته، ويمارس عليه ضغوط لإنهاء إضرابه عن الطعام.

وأضافت العفو الدولية أن ميثمي الذي تم اعتقاله في 30 يوليو الماضي بسبب دعمه لحملة ضد "الحجاب الإجباري"، تم نقله بالعنف إلى مستشفى سجن افيين منذ شهر تقريبا.

وقال مصدر مطلع للعفو الدولية إن سلطات السجن تطالب ميثمي بإنهاء إضرابه عن الغذاء، وإلا سيبقى في داخل مستشفى السجن.

وصرح فيليب لوثر، مدير البحوث وأنشطة كسب التأييد للشرق الأوسط وشمال إفريقيا في منظمة العفو الدولية: "إن جريمة فرهاد ميثمي الوحيدة أنه تكلم عن قانون الحجاب الإجباري التمييزي. هو سجين رأي لا ينبغي سجنه على الإطلاق".

وقال لوثر: "السلطات الإيرانية يجب عليها إطلاق سراح فرهاد ميثمي فورا وبلا شروط، بدل احتجازه في المستشفى الانفرادي في سجن افيين".

ويقول الدكتور ميثمي إنه أضرب عن الطعام منذ 3 أشهر، احتجاجا على "الاتهامات غير العادلة" خلال محاكمته.

وكان رضا خندان، الناشط المدني قد نشر رسالة مفتوحة بعث بها من داخل محبسه، حذر فيها من "حالة فرهاد ميثمي المثيرة للقلق"، وقال: "لقد مرَّ أكثر من 75 يومًا منذ إعلان الدكتور فرهاد ميثمي عن إضرابه المقلق عن الطعام".

وکتب خندان أن المركز الصحي في السجن يستخدم كـ"زنزانة انفرادية"، وأضاف: "الآن يتم احتجاز فرهاد ميثمي في إحدى الغرف رهن إجراءات أمنية صارمة".

يشار إلى أن ميثمي طبيب ومعلم وناشط مدني، متهم "بالتجمع والتواطؤ ضد الأمن القومي، والدعاية ضد النظام، والترويج للحجاب السيئ في المجتمع"، وعند القبض عليه عثر في منزله على أزرار شارة تعلق في الملابس "يحتج فيها على الحجاب الإجباري".

كلمات دالّة

#إيران, #منظمة_العفو

إعلانات

الأكثر قراءة