بومبيو لخامنئي: أنفق على الشعب بدل الإرهابيين

نشر في: آخر تحديث:

انتقد وزير الخارجية الأميركي، مايك #بومبيو، استمرار المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، إنفاق الأموال على الجماعات الإرهابية بينما يعاني الشعب الإيراني تحت وطأة الظروف المعيشية والاقتصادية المتدهورة.

وقال بومبيو في تغريدة على حسابه عبر موقع "تويتر" تعليقا على فرض عقوبات أميركية جديدة على شبكة إيرانية - روسية لتمويل الأسد وجماعة حزب الله، إن " إجراءات وزارة الخزانة التي تستهدف خطة النفط الروسية الإيرانية لدعم الأسد وتمويل حزب الله وحماس، تبعث برسالة واضحة بأن هناك عواقب وخيمة على أي شخص يشحن النفط إلى سوريا، أو يحاول التهرب من #العقوبات_الأميركية على الأنشطة الإرهابية للنظام الإيراني".
وفي تغريدة أخرى أضاف بومبيو: "يجب على خامنئي أن يقرر ما إذا كان إنفاق أموال الشعب الإيراني على الشعب الإيراني أكثر أهمية من اختراع خطط لتمويل الأسد وحزب الله وحماس وإرهابيين آخرين".

وجاءت هذه التعليقات عقب إصدار وزارة الخزانة الأميركية، الثلاثاء، عقوبات بفرض حظر على 9 أفراد وكيانات في شبكة دولية للنظام الإيراني قامت بالتعاون مع شركات روسية، بإرسال ملايين البراميل من النفط إلى نظام بشار الأسد.

ووفقا لمكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأميركية، فإن #نظام_الأسد يقوم بتحويل ملايين الدولارات من الأموال إلى قوة القدس التابعة للحرس الثوري الإيراني، والتي تصل في النهاية إلى حماس وحزب الله في لبنان.

وتأتي هذه التحركات في سياق تحرك إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب لقطع الإمدادات المالية لأذرع #إيران في المنطقة كما تعهدت سابقا وأكدت على أنها ماضية في تجفيف منابع تمويل الجماعات الإرهابية من خلال قطع الشبكات المالية العالمية عن النظام الإيراني.