عاجل

البث المباشر

ضحايا الأسيد.. معرض لأعمال من رحم المعاناة في طهران

المصدر: فيينا - ضياء ناصر

أقيم في متحف رضا عباسي، في العاصمة الإيرانية طهران، معرض مؤقت لصناعات فنية يدوية أنتجها ضحايا تعرضوا للاعتداء بالأسيد في إيران.

وعرضت في المتحف صور لثلاثة من أشهر ضحايا هذا النوع من الاعتداء في إيران، مرضية إبراهيمي ومعصومة عطايي ومحسن مرتضوي على شكل لوحات فسيفسائية لهؤلاء الضحايا قام بصنعها محسن مرتضوي بنفسه.

وقال مرتضوي عن هذه اللوحات إنها أصبحت جزءاً من هويته الجديدة أي هويته بعد أن تعرض للاعتداء.

مرضية إبراهيمي ومحسن مرتضوي مرضية إبراهيمي ومحسن مرتضوي

كما شارك ضحايا آخرون ممن تعرضوا لرش بالأسيد، منهم معصومة عطايي وآرزو هاشمي نجاد و فاطمة قاسمي إلى جانب 15 شخصاً من ذوي الاحتياجات الخاصة وعرضوا آثارهم الفنية. وحضر بعض هولاء المتحف على الكرسي المتحرك.

وحضر المعرض 10 من الأساتذة والفنانين الآخرين في فن الفسيفساء والنحت والحفر على الخشب وعرضوا أكثر من 60 عملاً فنياً. وعرضت الآثار المعروضة للبيع بأسعار تتراوح من 10 دولارات إلى 25 ألف دولار أميركي.

يشار إلى أن ظاهرة رش الحمض أو الأسيد هي من الأساليب التي تستخدم في إيران لأخذ الثأر، ويترك عشرات الضحايا سنوياً في البلاد.

ووفقاً لإحصاءات رسمية حكومية، يتعرض رجل واحد مقابل 9 نساء للرش بالحمض، أي 90% من ضحايا الاعتداءات من النساء.

إعلانات