متحدث باسم الخارجية الإيرانية: روحاني رفض استقالة ظريف

نشر في: آخر تحديث:

لم يقبل الرئيس الإيراني، حسن روحاني، استقالة وزير خارجيته، محمد جواد ظريف، حسب تصريحات نقلتها وكالة فارس شبه الحكومية الإيرانية عن المتحدث باسم الخارجية، بهرام قاسمي، الثلاثاء.

ونفى المتحدث باسم الخارجية الإيرانية ما تناقلته بعض وسائل الإعلام عن عزم بعض السفراء والمسؤولين في الخارجية الإيرانية تقديم استقالة جماعية، لافتا إلى أنهم سيواصلون عملهم بـ"صلابة"، وفقا لفارس.

وكان ظريف قد قدم استقالة "مفاجئة" عبر صفحته الرسمية على موقع إنستغرام، مساء الاثنين، دون أن يبدي الأسباب التي دفعته لاتخاذ هذا القرار، كما قدم اعتذاره للشعب الإيراني على عدم قدرته على الاستمرار في منصبه وعلى "التقصير" خلال فترة شغله هذا المنصب.

وكان وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، عزا في أول تصريح صحافي له عقب استقالته، سبب قراره إلى تغييبه عن لقاءات رئيس النظام السوري بشار الأسد في طهران مع المرشد علي خامنئي، والرئيس الإيراني حسن روحاني.

وقال ظريف في تصريحات لموقع "انتخاب" الحكومي، إنه "عقب انتشار صور اجتماعات اليوم، لم يعد لجواد ظريف قيمة كوزير للخارجية أمام العالم".

وكانت وسائل إعلام إيرانية قد لاحظت غياب ظريف عن مراسم استقبال رئيس النظام السوري، سواء خلال لقائه مع المرشد خامنئي، حيث حضره كبار المسؤولين، أو لقاء الأسد بروحاني.