عاجل

البث المباشر

حكومة إيران تعين معاون وزارة الاستخبارات السابق متحدثاً لها

المصدر: لندن - صالح حميد 

ذكرت وسائل إعلام إيرانية، الجمعة، أن حكومة الرئيس الإيراني روحاني عينت وزير العمل السابق علي ربيعي، وهو ضابط سابق بالحرس الثوري، وشغل منصب معاون وزارة الاستخبارات سابقا، متحدثا جديدا لها.

وذكرت وكالة "فارس" المقربة من الحرس الثوري أن ربيعي الذي يشغل حاليا منصب مساعد الرئيس الإيراني لشؤون العلاقات الاجتماعية، سيتم تقديمه بشكل رسمي خلال الأيام القادمة كمتحدث باسم الحكومة.

وكان ربيعي أقيل من منصبه كوزير للعمل في أغسطس الماضي، بعد جلسة استجواب في البرلمان أدت إلى سحب الثقة منه بعدما حذر من أن العقوبات الأميركية ستخلف أكثر من مليون عاطل عن العمل خلال أشهر.

وسبق لربيعي أن شغل منصب رئيس أمانة المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، وكذلك تم تعيينه من قبل الرئيس الإصلاحي السابق محمد خاتمي، في عضوية لجنة التحقيق في قضية الاغتيالات المسلسلة ضد المثقفين الإيرانيين عام 1997 والتي نفذها عناصر بوزارة الاستخبارات بفتاوى من رجال دين ومراجع متشددين.

وكان الرئيس السابق لهيئة الإذاعة والتلفزيون الحكومية الإيرانية، محمد سرفراز، اتهم في مقابلة له مطلع الشهر الجاري، ربيعي بالتورط مع حسين طائب رئيس جهاز استخبارات الحرس الثوري الإيراني و3 من ضباطه بصفقات فساد والحصول على صفقات عن طريق الاحتيال والرشاوى بمشاريع مختلفة قيمتها أكثر من مليار دولار.

ويأتي تعيين متحدث للحكومة الإيرانية من أوساط الحرس الثوري وسط تزايد التوتر العسكري بين طهران وواشنطن على خلفية التهديدات الإيرانية المتصاعدة وإعلان واشنطن إرسال 1500 جندي إضافي، بالإضافة إلى حاملة الطائرات والتجهيزات والمعدات الأخرى خلال الأسابيع المقبلة.

إعلانات

الأكثر قراءة