مسؤول إيراني: السفن الأميركية بالخليج في مرمى صواريخنا

نشر في: آخر تحديث:

أعلن يحيى رحيم صفوي، أحد كبار مساعدي مرشد النظام الإيراني، علي خامنئي، الأحد، أن السفن العسكرية الأميركية في الخليج تقع في مرمى صواريخ طهران، محذراً من أن أي اشتباك بين البلدين سيرفع أسعار النفط إلى أكثر من 100 دولار للبرميل.

ونقلت وكالة أنباء فارس عن صفوي قوله إن "أول رصاصة ستطلق في الخليج سترفع أسعار النفط إلى أكثر من 100 دولار. وسيكون هذا فوق طاقة أميركا وأوروبا وحلفاء أميركا كاليابان وكوريا الجنوبية".

لقاء ياباني إيراني محتمل

بدورها، ذكرت صحيفة "ماينيشي شيمبون" اليابانية، الأحد، أن رئيس الوزراء، شينزو آبي، سيلتقي خامنئي على أمل القيام بوساطة بين واشنطن وطهران.

ومع تصاعد التوتر في العلاقات بين إيران والولايات المتحدة حليفة اليابان، أفادت معلومات بأن آبي اقترح القيام بوساطة ويفكر في القيام بزيارة دولة إلى طهران.

وقالت الصحيفة إن اللقاء المحتمل بين آبي وخامنئي سيكون الأول من نوعه بين رئيس وزراء ياباني والمرشد الأعلى لإيران.

"لا نسعى إلى تغيير النظام"

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، قد، أكد في ختام زيارة لطوكيو الأسبوع الماضي، أن واشنطن لا تسعى إلى تغيير النظام في طهران، قائلاً: "نحن لا نسعى إلى تغيير النظام (في طهران)، أريد فقط أن أوضح ذلك".

وأضاف ترمب بعد قمة مع آبي: "نحن نسعى إلى زوال الأسلحة النووية. لا أسعى لإيذاء إيران على الإطلاق"، لافتاً إلى إمكانية "التوصل إلى اتفاق".

كما أشار إلى "العلاقات الوثيقة" بين آبي ومسؤولين إيرانيين.