عاجل

البث المباشر

آبي يشدد من طهران على أهمية تحريم امتلاك أسلحة نووية

المصدر: العربية.نت - صالح حميد

شدد رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، على أهمية تحريم امتلاك أسلحة نووية.

وقال آبي، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الإيراني، حسن روحاني، في طهران الأربعاء: "لا نريد وقوع حرب جديدة في الشرق الأوسط".

كما دعا إيران إلى القيام بدور بناء في الشرق الأوسط، مشيراً إلى أن "التوتر في الشرق الأوسط آخذ في التصعيد الآن، ويتوقع الخبراء حدوث مواجهة".

وأضاف أن "الاستقرار في الشرق الأوسط ستعود فوائده على العالم أجمع، واليابان تأمل في المساعدة في إحلال السلام".

بدوره، لفت روحاني إلى أنه تحدث مع آبي حول الأمن وإزالة التوتر من المنطقة وأكد له مواصلة إيران البقاء في الاتفاق النووي.

وقال: "لا نسعى إلى حرب مع الولايات المتحدة لكن إذا فُرضت علينا سنرد بشكل صارم".

ووصل رئيس الوزراء الياباني، الأربعاء، على رأس وفد رفيع المستوى إلى طهران، بحسب التلفزيون الإيراني، آملاً في المساعدة في تخفيف حدة التوتر في منطقة الشرق الأوسط. وتصاعد التوتر منذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي بين طهران والعديد من القوى العالمية، وإعادة فرض عقوبات على إيران.

وكان في استقبال آبي، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية، وزير الخارجية، محمد جواد ظريف، في مطار مهراباد.

وسيجري آبي، وهو أول رئيس وزراء ياباني يزور إيران منذ 41 عاماً، محادثات مع المرشد، علي خامنئي، خلال زيارته التي تستغرق 3 أيام.

آبي: "محادثات صريحة"

وقال رئيس الوزراء الياباني، في وقت سابق، إنه سيجري "محادثات صريحة" هناك.

ووفقاً لوكالة "كيودو" اليابانية، فقد عبر آبي للصحافيين، في طوكيو قبل مغادرته متوجهاً إلى طهران، عن القلق إزاء تصاعد التوترات في الشرق الأوسط.

وأضاف أن "هناك مخاوف بشأن التوترات في الشرق الأوسط. وهذا ما لفت انتباه المجتمع الدولي إلى المنطقة من أجل إعادة السلام والاستقرار فيها. اليابان تريد أن تلعب دوراً في هذا المجال".

وأكد آبي الذي كان يتحدث في مطار طوكيو قائلاً: "أود إجراء محادثات صريحة من أجل إزالة التوتر".

علاقات ودية مع طهران وواشنطن

وتقيم اليابان علاقات ودية مع كل من طهران وواشنطن، وتأمل أن تكون وسيطاً بين البلدين في مهمة قال مراقبون إنها صعبة التحقيق.

موضوع يهمك
?
أكد الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الأربعاء، أن الأزمة مع إيران تحت السيطرة.وقال في خطاب توجه فيه إلى أنصاره في أيوا،...

ترمب: الأزمة مع إيران تحت السيطرة أميركا

وتستورد اليابان معظم نفطها من منطقة الشرق الأوسط، وتعتبر استقرار المنطقة أمراً بالغ الأهمية بالنسبة لها.

وقال كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني، الثلاثاء، إن طوكيو تأمل لعب دور الوساطة وتخفيف التوترات بين واشنطن وطهران وستسعى إلى التمهيد للمفاوضات بين الطرفين.

وأشار إلى أن آبي والرئيس الأميركي دونالد ترمب أجريا محادثة هاتفية الثلاثاء حول رحلة رئيس وزراء اليابان إلى إيران، وفق ما نقلت عنه وكالة "رويترز".

وقد تبادل الزعيمان "وجهات النظر حول الأوضاع الإقليمية، بما في ذلك الوضع في إيران".

إعلانات