عاجل

البث المباشر

إيران: برنامجنا النووي سيعود إلى مرحلة ما قبل الاتفاق

المصدر: لندن - صالح حميد

أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي، أن البرنامج النووي الإيراني "عاد إلى وضع ما قبل الاتفاق"، مؤكدا على "زيادة إنتاج أكثر من نسبة 3.5 في المائة من اليورانيوم المخصب إلى 5 إلى 6 كيلوغرامات في اليوم".

وقال صالحي في مقابلة مع التلفزيون الإيراني الرسمي الثلاثاء، إن إيران ستقدم قريباً مجموعة من 30 جهازا للطرد المركزي من نوع IR-6 خلال الأسبوعين أو الثلاثة أسابيع القادمة كآخر التطورات في برنامجها النووي".

كما أضاف أن جزءاً جديداً من مفاعل الماء الثقيل في أراك بوسط إيران سيبدأ تشغيله خلال الأسبوعين المقبلين".

موضوع يهمك
?
تجري محادثات لضمّ النائب الجمهوري السابق بمجلس النواب، تراي غودي (ولاية كارولينا الجنوبية)، لفريق الدفاع القانوني عن...

هذا المحامي الشهير في طريقه للدفاع عن ترمب أميركا

يأتي ذلك في الوقت الذي تقول فيه إيران بأنها ملتزمة ببنود اتفاقها النووي لعام 2015 مع القوى العالمية، والمعروفة أيضًا باسم خطة العمل الشاملة المشتركة (JCPOA)، وتعد بعدم تشغيل أكثر من 30 من هذا النموذج من أجهزة الطرد المركزي حتى عام 2023.

وكان بهروز كمالوندي المتحدث باسم هيئة الطاقة الذرية الإيرانية قد أعلن في سبتمبر/ أيلول الماضي، أن أجهزة الطرد المركزي IR-6 أقوى عدة مرات من الأجهزة المستخدمة حالياً في البرنامج النووي الإيراني.

انتهاك لبنود الاتفاق

يذكر أن هذا الإعلان الإيراني عن العودة لمرحلة ما قبل الاتفاق يشكل انتهاكا لكافة البنود التي تقيد الأنشطة الخطيرة التي قد تؤدي إلى صنع سلاح نووي.

وكانت الأطراف الأوروبية هددت إيران سابقاً بالانسحاب من الاتفاق، إذا استمرت الأخيرة بالانتهاكات وتقليص التزاماتها.

وكان المرشد الإيراني علي خامنئي قد عارض مجددا أية مفاوضات حول البرنامج النووي خلال اجتماع مع قادة الحرس الثوري الإيراني الأربعاء الماضي، مشددا على أن طهران ستستمر "بجدية" في "تقليص الالتزامات" فيما يتعلق بالاتفاق النووي.

تهديد أوروبي

وكانت صحيفة "الغارديان" البريطانية قد كشفت أن الاتحاد الأوروبي حذر إيران سرا من أنه سيضطر للبدء بالانسحاب من الاتفاق النووي في نوفمبر المقبل، إذا مضت طهران في اتخاذ خطوات جديدة تنتهك بنود الاتفاق.

يشار إلى أن إيران قامت في وقت سابق بتقليص التزاماتها النووية على ثلاثة مراحل، شملت رفع مستوى ونسبة تخصيب اليورانيوم وتشغيل أجهزة طرد مركزي حديثة. كما هددت بخطوة رابعة أكثر خطورة في 7 نوفمبر المقبل ما لم ترفع الولايات المتحدة العقوبات الاقتصادية.

إعلانات