عاجل

البث المباشر

إلغاء أكبر مهرجان حكومي.. بعد مقاطعة 139 فنانا إيرانيا

المصدر: العربية.نت - صالح حميد

يوشك مهرجان " فجر" السينمائي السنوي الأكبر في إيران على الانهيار، بعد أن قرر أكثر من 139 من النجوم والفنانين مقاطعته احتجاجاً على سياسات الحكومة وقمع التظاهرات الشعبية التي فجرتها مأساة إسقاط طائرة الركاب الأوكرانية بصاروخين للحرس الثوري.

ففي بيان مشترك من جملة واحدة، انتشر بشكل واسع على مواقع التواصل، أعلن 139 من نجوم السينما والمخرجين والمنتجين بجرأة "لن نحضر مهرجان الفجر".

يشار إلى أن الحرس الثوري كان قد اعترف الأسبوع الماضي بإسقاط الطائرة الأوكرانية التي تحطمت فجر الأربعاء 8 يناير، بعد دقائق من إقلاعها في مطار الخميني بطهران، ما أدى إلى مقتل 176 مسافراً كانوا على متنها.

موضوع يهمك
?
صوت يصدر من مومياء عالم مصري بعد مرور 3 آلاف على تحنيطها يشغل العلماء هذه الأيام.في التفاصيل، كشف علماء بجامعة رويال...

استمع لمومياء مصرية تتكلم بعد 3 آلاف سنة من تحنيطها! استمع لمومياء مصرية تتكلم بعد 3 آلاف سنة من تحنيطها! علم

جاء هذا الاعتراف بعد انكار استمر أياما، قبل أن يقر كل من قائد الأركان وقائد القوة الجوية بالحرس بأن صاروخاً أسقط الطائرة.

وعقب ذلك الاعتراف، نزل الآلاف من المواطنين إلى الشوارع وفي مقدمتهم طلبة الجامعات، للاحتجاج على الحادثة وإدانة تكتم السلطات وعدم كشفها الحقيقة، في حين عمدت السلطات إلى قمع بعض تلك المسيرات.

وتضامناً مع الاحتجاجات انضم 139 من نجوم السينما ومخرجي الأفلام الإيرانيين، ومنهم الحائزون على جوائز عالمية، مثل جعفر بناهي ومحمد رسولوف وممثلون بارزون، مثل حميد فروخ نجاد وعلي مصفى، وأعلنوا مقاطعة مهرجان فجر.

فنانون إيرانيون فنانون إيرانيون

وفي وقت سابق، كتب الممثل والمخرج والكاتب بيمان معادي على صفحته عبر إنستغرام، أن " جميع الإيرانيين كانوا في حالة حداد، فبأي فرح يمكنني الذهاب إلى المهرجان والاحتفال؟".

كما أضاف: " عندما تأتي الأيام المشرقة، يمكننا جميعاً أن نحتفل بالحياة والحب معًا". يذكر أن ردود الأفعال لم تقتصر على نجوم السينما والمخرجين ومقاطعتهم مهرجان فجر السينمائي، بل إن العديد من الموسيقيين والمطربين بما في ذلك المايسترو شهرام ناظري وعلي رضا عصار وعلي رضا قرباني، أعلنوا إلغاء حفلاتهم.

كما قرر اثنان من أبرز المخرجين الإيطاليين هما أوجينيو باربا وروميو كاستيلاتشي، مقاطعة مسرح مهرجان فجر.

تهديدات وانتقادات

في المقابل، أطلقت كل من أجهزة القضاء الإيراني والحرس الثوري ووسائل الإعلام المحافظة التهديدات والانتقادات القاسية ضد الفنانين المقاطعين لمهرجان فجر.

وأفادت منظمات حقوقية باعتقال ثلاثة مديري مسرح في مشهد، ثاني أكبر مدينة في إيران، لمدة أسبوع.
كما استدعيت الممثلة الشهيرة ترانة علي دوستي إلى المحكمة.

في ظل تلك المقاطعة الواسعة، أعلن منظمو مهرجان فجر السينمائي الدولي إلغاء حفل الافتتاح، الذي كان مقرراً في 1 فبراير.

إعلانات