عاجل

البث المباشر

متحدث وزارة الصحة الإيرانية يثير جدلا.. صورة ورطته

المصدر: دبي- العربية.نت

على الرغم من كافة التشديدات التي كررها على مسامع مواطنيه، وقع المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية، كيانوش جهانبور، فريسة الانتقادات، بعد أن ورطته صورة.

فقد ظهر المسؤول الإيراني وسط حشد من الناس، خلال جنازة، مخالفاً كافة الإرشادات الصحية التي كررتها وزارة الصحة، وهو نفسه، إن لجهة تفادي التجمعات أو الالتزام بالتباعد الجسدي.

وفور انتشار الصورة، تقاطرت الانتقادات من قبل ناشطين إيرانيين على مواقع التواصل.

المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية، كيانوش جهانبور، (على يسار الصورة) المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية، كيانوش جهانبور، (على يسار الصورة)

يشار إلى أنه خلال الأيام القليلة الماضية، نشرت أنباء عن وفاة والد جهانبور، ومن ثم ابنة عمه نتيجة إصابتهما بفيروس کورونا، بحسب ما أفادت شبكة "إيران انترناشيونال" الخميس.

وكان جهانبور أعلن الأربعاء أن التفشي المتصاعد للمرض في إيران تسبب في وفاة 2077 شخصا حتى الآن بعد تسجيل 143 حالة وفاة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

تحذير من موجة ثانية

كما حذر المتحدث باسم الحكومة الإيرانية أمس أيضاً من أن إيران قد تواجه موجة ثانية من تفشي الفيروس المستجد.

ومنعت الحكومة أمس حركة السفر الداخلي والتجمعات التقليدية في المتنزهات خلال عطلة السنة الفارسية الجديدة.

من طهران (أرشيفية- فرانس برس) من طهران (أرشيفية- فرانس برس)

وقال علي ربيعي للتلفزيون الرسمي "للأسف تجاهل بعض الإيرانيين نصيحة مسؤولي وزارة الصحة وسافروا أثناء عطلة السنة (الإيرانية) الجديدة... هذا قد يؤدي إلى موجة ثانية من انتشار فيروس كورونا".

كما أعلن أن الرئيس حسن روحاني فرض حظرا على أي رحلات جديدة بين المدن مشيرا إلى أن "المخالفين سيواجهون بالقانون".

إلى ذلك، شكا عدة مسؤولين إيرانيين من أن مواطنين كثيرين تجاهلوا مناشداتهم بالبقاء في منازلهم وإلغاء خطط السفر في عطلة السنة الفارسية الجديدة، التي بدأت يوم 20 مارس.

وكانت السلطات دعت في وقت سابق الإيرانيين لتجنب الأماكن العامة والبقاء في منازلهم، في حين تم إغلاق المدارس والجامعات والمراكز الثقافية والرياضية مؤقتا في جميع أنحاء البلاد.

كلمات دالّة

#إيران

إعلانات