عاجل

البث المباشر

محافظ الأهواز: تفشي كورونا ازداد 200 في المئة

المصدر: دبي - العربية.نت

تتواصل تحذيرات نواب ومسؤولين في إيران من قفزة جديدة أو موجة ثانية للوباء الذي حصد الآلاف في البلاد التي تعد واحدة من أشد دول الشرق الأوسط تضرراً.

فقد أعلن غلام رضا شريعتي، محافظ الأهواز، جنوب غرب إيران، زيادة بنسبة 200% بعدد مرضى فيروس كورونا في المحافظة خلال شهر. وأكد في حديث خلال مقابلة مع التلفزيون الحكومي مساء الأحد، أن عدد المصابين في المستشفيات زاد بنسبة 60% دون أن يذكر رقمًا دقيقًا لإجمالي عدد الإصابات والوفيات في المحافظة.

ووفقًا لبعض التقارير الصحافية في وسائل إعلام محلية، فقد تم تسجيل 200 حالة جديدة في المتوسط يوميًا في المحافظة خلال الأيام الأخيرة.

موضوع يهمك
?
أطاح تشبيه المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، بالزعيم النازي أدولف هتلر، بسفير مالطا في فنلندا، مايكل زاميت تابونا، بعد...

هتلر يطيح بسفير.. منشور على فيسبوك يطلق موجة غضب هتلر يطيح بسفير.. منشور على فيسبوك يطلق موجة غضب الأخيرة

إلى ذلك، قال شريعتي إن 9 مدن في المحافظة مغلقة حاليًا للحيلولة دون انتشار الوباء.

عبادان تدخل الحجر

يأتي هذا بعد أن أعلن زين الدين موسوي، حاكم مدينة عبادان، جنوب إقليم الأهواز، يوم الأحد، أن المدينة ستدخل الحجر الصحي الكامل، وستغلق مداخلها من جهة مدينتي الأهواز ومعشور.

وفي حين أكد المحافظ أن كورونا أكثر انتشارًا في ضواحي المدن، أعلنت المديرية العامة لسجون محافظة الأهواز أن الاختبارات أثبتت إصابة عدد من السجناء لكنهم سيتمكنون من التعافي دون الحاجة إلى دخول المستشفى.

صورة عامة لمصفاة عبادان جنوب غربي إيران صورة عامة لمصفاة عبادان جنوب غربي إيران

يذكر أن الرئيس الإيراني حسن روحاني، كان أعلن الأسبوع الماضي أن 158 مدينة تمر بمرحلة "بيضاء" مع انخفاض تفشي الوباء فيها، وهناك غمكانية لفتح الأماكن الدينية كالمساجد وغيرها مع مراعاة الإرشادات الصحية.

كما أعلن إعادة فتح المدارس الأسبوع المقبل لكن حضور التلاميذ ليس إلزاميا، وإنما الطلاب الذين يريدون مراجعة الدروس مع معلميهم يستطيعون الذهاب، حسب تعبيره.

هذا وأعلنت وزارة الصحة الإيرانية في تحديثها اليومي، الأحد، تسجيل 51 وفاة جديدة بالفيروس ليرتفع العدد الإجمالي إلى 6640، في حين سجلت 1383 إصابة جديدة ليرتفع العدد الإجمالي إلى 107603 حالات وسط استمرار التشكيك في الأرقام الرسمية من قبل العديد من السياسيين والنواب والمسؤولين في البلاد.

كلمات دالّة

#إيران, #كورونا

إعلانات