عاجل

البث المباشر

نائبة أفغانية تهاجم إيران: يطلقون النار على شعبهم فماذا نتوقع لأبنائنا؟

المصدر: العربية.نت

هاجمت عضوة لجنة الشؤون الدولية في البرلمان الأفغاني، مريم سماء، الحكومة الإيرانية التي تورطت قواتها في قتل 18 عاملًا أفغانيًا من أصل 50 بعدما تم إجبارهم على عبور نهر هريرود، ما أدى إلى غرق بعضهم في مطلع مايو الجاري.

النائبة الأفغانية، وفي مقطع فيديو أورده موقع "سحام نيوز" الإصلاحي، مساء الأحد، بشأن مقتل 18 مواطنًا أفغانيًا على أيدي حرس الحدود الإيرانيين في هريرود، اعتبرت أنه "عندما تطلق الحكومة الإيرانية النار ردًا على احتجاجات شعبها، فكيف نتوقع أن تشعر بالأسف تجاه شعبنا؟".

وأضافت: "نحن نعلم أن أبناءنا الأفغان في إيران يتعرّضون يوميًا للإهانة والتعذيب، وفي النهاية يُقتلون"، متسائلة "هل يمكن لنا أن نغمض أعيننا أمام كل هذا الذي يجري".

موضوع يهمك
?
حذرت شركة هواوي الصينية من أن الخطوات الأميركية بحقها تهدد الاقتصاد العالمي.وأعلنت أمس وزارة التجارة الصينية معارضتها،...

هواوي تحذر: الخطوات الأميركية بحقنا تهدد الاقتصاد العالمي هواوي تحذر: الخطوات الأميركية بحقنا تهدد الاقتصاد العالمي شركات

وطالبت سماء إيران "بالإنسانية في التعامل مع الأفغان وفق مبدأ حسن الجوار واحترام قوانين حقوق الإنسان والقوانين الدولية"، وقالت: "عندما نشاهد الحكومة الإيرانية كيف ترد على المحتجين من أبناء شعبها بإطلاق النار، ربما يكون توقعنا منها (إيران) في غير محله تجاه معاملة اللاجئين الأفغان".

وتوجّهت عضو البرلمان الأفغاني إلى حكومتها ووزارة الخارجية مطالبة إياهما بضرورة عدم السكوت حيال جرائم إيران ضد اللاجئين الأفغان، ومتابعة ذلك في المحافل الدولية وعبر محكمة لاهاي في هولندا، وتقديم شكوى ضد الحكومة الإيرانية.

ويقدر عدد الأفغان في إيران بنحو 3 ملايين أجبرتهم الظروف في بلادهم على اللجوء إلى إيران، ومعظمهم من أبناء الطائفة الشيعية، واستغلتهم إيران في مشاريعها العسكرية، وزجت الآلاف من شباب أفغانستان في الحرب الدائرة في سوريا منذ عام 2011.

إعلانات