عاجل

البث المباشر

3000 إصابة بكورونا بإيران في ارتفاع هو الأعلى منذ شهرين

المصدر: العربية.نت – وكالات

أعلنت وزارة الصحة الإيرانية، اليوم الاثنين، تسجيل حوالي 3000 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية، في ارتفاع هو الأعلى منذ شهرين.

وقال وزرة الصحة سعيد نمقي في مقابلة متلفزة: "يبدو أن الناس يظنون أن فيروس كورونا المستجد انتهى.. بعض المسؤولين أيضاً" يعتقدون أن الأمور عادت إلى طبيعتها.

وأضاف أن "تفشي فيروس كورونا المستجد ليس فقط بعيداً عن أن ينتهي، بل قد نشهد في أي لحظة ذروة (أخرى) خطيرة".

من جهته، أعلن الناطق باسم وزارة الصحة، كيانوش جهانبور، ارتفاع عدد الإصابات بالفيروس إلى 154 ألفاً و445، بعد تسجيل 2979 إصابة جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأضاف أن الفيروس أدى إلى وفاة 81 شخصاً خلال اليوم الماضي، بزيادة 18 وفاة عن حصيلة الأحد، ما يرفع الحصيلة الإجمالية إلى 7878 وفاة.

وبحسب نمقي، تشهد محافظات سيستان وبلوشتان وكرمان شاه وهرمزكان، ارتفاعاً في الإصابات.

وأشار نمقي إلى أن نصف الوفيات المسجلة أمس كانت في ثلاث محافظات، دون تسميتها، مضيفاً "إذا استمر ذلك، يمكن أن نشهد وفيات تفوق المئة في اليوم من جديد".

موضوع يهمك
?
ذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، الاثنين، أن طهران ستواصل شحناتها النفطية إلى فنزويلا إذا طلبت...

إيران: مستعدون لمواصلة الشحنات النفطية إلى فنزويلا إيران: مستعدون لمواصلة الشحنات النفطية إلى فنزويلا إيران

وبعد تراجع الإصابات في 2 أيار/مايو للمرة الأولى منذ شهرين، عادت إلى الارتفاع من جديد.

وشكك خبراء داخل إيران وخارجها في الأرقام الرسمية، مشيرين إلى أن الحصيلة الحقيقية للإصابات والوفيات قد تكون أعلى بكثير مما أعلن عنه.

وكانت الحكومة قد رفعت القسم الأكبر من القيود التي فرضتها لاحتواء تفشي كوفيد-19 الذي ظهر لأول مرة على أراضيها في أواسط شباط/فبراير الماضي.

لكن وزارة الصحة تحذّر من موجة جديدة للوباء بعد رصد بؤر صغيرة له في عدد من المحافظات.

وتشهد إيران تسارعاً جديداً في وتيرة تفشي الفيروس منذ قاربت الحصيلة اليومية لإصاباته في الثاني من أيار/مايو أدنى مستوى منذ شهرين.

وتفرض الحكومة الإيرانية حالياً إغلاقاً في محافظة الأهواز الواقعة في غرب البلاد عند الحدود مع العراق.

وتعد الأهواز حالياً المحافظة الأكثر تضرراً من كوفيد-19 في إيران.

ويعتبر خبراء كثر كما مسؤولون إيرانيون أن الأرقام التي تعلنها الحكومة أدنى بكثير من الأرقام الفعلية.

إعلانات

الأكثر قراءة