عاجل

البث المباشر

الصحة الإيرانية: محافظات تشهد ذروة الموجة الثانية لكورونا

المصدر: العربية.نت - صالح حميد

أعلنت المتحدثة باسم وزارة الصحة الإيرانية، سيما لاري، أن 120 شخصا آخرين ماتوا بسبب الفيروس التاجي خلال الـ 24 ساعة الماضية، وتم التعرف على 2615 مريضا جديدا يعانون من مرض كوفيد 19 الناتج عن الفيروس.

وأكدت لاري التي أعلنت عن أحدث حصيلة رسمية من الوفيات في كورونا في إيران يوم الجمعة، أن عدة محافظات تشهد ذروة الموجة الثانية للمرض، في حين قالت إن 9392 شخصًا لحد الآن ماتوا بسبب كورونا في إيران.

كما قدرت إجمالي عدد المرضى بـ 200 ألف و262 شخصا، قائلة إنه من بين 2615 مريضًا جديدًا تم إدخال 986 في المستشفى في وحدات العناية المركزة.

ووفقًا للمتحدثة باسم وزارة الصحة الإيرانية، يوجد حاليًا 2833 شخصًا في حالة حرجة وتم نقلهم إلى المستشفيات في وحدات العناية المركزة.

ويأتي الإعلان عن الزيادة في ضحايا كورونا في البلاد وفق الإحصاءات الرسمية، في حين تم التشكيك في هذه الإحصاءات مرارا وتكرارا من قبل نواب ومسؤولين وخبراء الصحة والناشطين وبعض وسائل الإعلام.

من جهتها، قالت سيما لاري، إن الوضع في محافظات الأهواز وهرمزكان وكردستان وبوشهر وأذربيجان الغربية وإيرانشهر في إقليم بلوشستان "أحمر".

موضوع يهمك
?
بعد أكثر من أسبوعين على آخر اتصال له، هاتف الشاب علي يونسي المعتقل في إيران أهله ليقول لهم "لست في صحة جيدة، وفأنا متعب...

"أنا متعب ومصاب بكورونا".. مكالمة من معتقل في إيران "أنا متعب ومصاب بكورونا".. مكالمة من معتقل في إيران إيران

وكانت إيران قد قسمت المناطق بحسب عدد المرضى والوفيات بسبب كورونا في إيران إلى المناطق الحمراء والصفراء أو البيضاء وفقا لشدة تفشي الوباء.

من جهته، أعلن حسن إينانلو، نائب مدير العلاجات في جامعة "ألبرز" للعلوم الطبية، رسميا أن المحافظة دخلت "الذروة الثانية" لمرض فيروس كورونا.

وبحسب وكالة أنباء الطلبة الإيرانية "إيسنا"، فقد أشار إينانلو إلى أن عدد الإصابات والوفيات الناجمة عن كوفيد 19 في المحافظة قد ازداد في الأيام الأخيرة، وحذر من أن العدد "يتزايد بشكل خطير".

وقال إينانلو: "من الصعب السيطرة على هذه الموجة الثانية لأن قدرة الناس وتحملهم على التعامل مع المرض قد تضاءل، ولم يتم تعويض الضغط الاقتصادي والضرر بعد".

هذا وارتفع معدل الزيادة في مرضى الفيروس في مازندران، شمال إيران إلى درجة أن العلاقات العامة لجامعة "بابول" للعلوم الطبية أعلنت منع زيارة المرضى في مستشفيات هذه المحافظة حتى إشعار آخر.

وقالت إدارة العلاقات العامة إن الطلب جاء بسبب زيادة عدد الناقلين التي لا تظهر عليهم الأعراض والمرضى الذين يشتبه في إصابتهم.

وأفادت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا" أن عدد مرضى كورونا في بابول قد زاد بنسبة 25% في الـ 48 ساعة الماضية، بعد 50 يومًا، وقد تضاعف مرة أخرى ووصل إلى 103 أشخاص.

كلمات دالّة

#إيران, #كورونا

إعلانات

الأكثر قراءة